وزير التربية السابق متهم بقضية فساد قيمتها اربعة مليارات دينار

كشفت وثائق مسربة من وزارة التربية عن سرقة مليارات الدنانير من قبل وزير التربية السابق محمد تميم في صفقة المطابع وتحويلها الى احد المقاولين المقربين منه .
الوثائق تثبت ان واحدة من عمليات الفساد التي تورط بها وزير التربية السابق ، هي احالة مناقصة طباعة الكتب المنهجية الى تاجر عراقي اسمه مثنى السامرائي، وهو يرتبط مع تميم بعلاقات تجارية وتحويل مبالغ وعمولات ضخمة منذ سنوات، وصلت الى اربعة مليارات دينار.
و تشير الوثائق الى اعتراض اغلب اصحاب المطابع الاهلية على احالة مناقصات طبع كتب التربية الى السامرائي، لكنهم جوبهوا بتهديدات من قبل مقربين من الوزير .
الوثائق اثبتت ان تميم اسكت ” بعض اصحاب المطابع، وذلك بتحويل بعض الكتب التي ليس فيها فوائد مالية كبيرة الى مطابع لا تعد الا على اصابع اليد الواحدة في محاولة لاسكاتهم، غير ان الكتب الضخمة تمت طباعتها في لبنان باتفاق مع صديقه السامرائي ، رغم مخالفة ذلك للتعليمات الصادرة من مجلس الوزراء بضرورة طباعة الكتب محليا دون الاعتماد على المطابع الخارجية.
يذكر ان لجنة النزاهة في الحكومة السابقة ادانت وزير التربية محمد تميم بقضايا فساد في عملية هدم المدارس والمطابع والتعيينات وخاصة تعيين اعداد كبيرة خارج الضوابط لكن اغلقت القضية لاسباب سياسية .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter