هيكل : أكثر من 2000 ضابط عراقي انضموا لداعش في الموصل

كشف الكاتب والصحافي المصري المخضرم محمد حسنين هيكل أن أكثر من 2000 ضابط عراقي انضموا لتنظيم “داعش” في مدينة الموصل، وفيما اشار الى أن التنظيم تمكن من استمالة عناصر أوروبية كثيرة، رأى أن السلاح يجب أن يكون الحل الأخير في مواجهة “الإرهاب”.
وقال هيكل في حوار مع قناة “سي بي سي” المصرية، إن “أكثر من ألفي ضابط عراقي مؤهل من أهالي الموصل انضموا إلى “داعش” الإجرامي في الموصل بالاضافة الى أن التنظيم تمكن من استمالة عناصر أوروبية كثيرة”، مشيراً الى أن “الحرب ضد الإرهاب ليس لها جبهة محددة وبدون عدو واضح، وبعض الجيوش العربية فشلت بالفعل في مواجهته”.
وأضاف هيكل أن “داعش ردة فعل لخيبة عربية كبرى وغياب التصورات في التعامل مع الإرهاب تسبب دون قصد في خدمة أهدافه”، لافتاً الى أن “المشكلة في محاربة “داعش” هو أن كل طرف يواجهها لمصلحته الخاصة”.
ورأى هيكل، أن “السلاح يجب أن يكون الحل الأخير في مواجهة الإرهاب”، لافتاً إلى “أننا أمام صراع من نوع جديد يجب أن نديره بأسلحة مختلفة غير القوة”.
وبين هيكل وهو أحد كتاب العرب اثارة للجدل في مواقفه وارائه، أن “القضية الفلسطينية لم تعد قضية الصراع الرئيسية في المنطقة بعد محاولات تفتيت اليمن وسوريا والعراق”

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter