هيأة تنسيق الحراك الشعبي تمهل حكومة المالكي حتى 9 ايلول المقبل لتقديم استقالتها

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

امهلت هيأة تنسيق الحراك الشعبي في العراق حكومة المالكي حتى يوم 9 / 9/2011 لتقديم إستقالتها ، وإلا ستكون ثورة عارمة لاتتوقف حتى تحقيق المطالب وإنتصار إرادة الشعب ، كما جاء في تصريح المكتب الأعلامي للهيأة .

وفي ما يلي نص تصريح المكتب الإعلامي :

بعد مرور ٧ اشهر على انتفاضتنا وتظاهراتنا … والحكومة لا تزال صامتة تجاه كل مطاليب الشعب بل لم تحقق ولو جزء يسير منها وعلى العكس نرى ملفات الفساد وعقود الشركات الوهمية والتي ساهم فيها كبار المسؤولين والوزراء واخيرآ فضيحة الكهرباء التي اعتبرتها الحكومة معضلة لا يمكن حلها واعادة الكهرباء وتركت الشعب لمدة ثمان سنوات يعاني ما يعانيه حتى وصل الوضع الى حدوث ٣٠ حالات الوفاة كان سببها انقطاع الكهرباء وشدة الحر وهذه وحدها تعتبر جريمة ابادة جماعية ومن اكبر الجرائم ضد الأنسانية وحرمان الشعب من مقومات العيش الكريم وبدلآ من توفير ابسط مستلزمات الحياة اليهم ثبت بما لا يدعو الى الشك معرفة الحكومة والمالكي شخصيآ بهذه العقود الوهمية وان كان المالكي يعلم فهذه مصيبة وان كان لا يعلم فالمصيبة اكبر فما هو دوره ؟؟ واين لجان التدقيق ؟؟

لذا وبعد كل هذا قرر الشعب اعطاء مهلة للحكومة كي تقدم استقالتها حتى يوم ٩/٩ في جمعة لقاء الثوار .. والا ستكون ثورة عارمة لا تتوقف حتى تحقيق المطالب وانتصار ارادة الشعب ان شاء الله

ان هيأة تنسيق الحراك الشعبي تدعو كل الإعلاميين والقنوات الفضائية والمواقع الإلكترونية وكل الزملاء الاهتمام بهذا الحدث والمساهمة معنا في نشره من اليوم وحتى يوم ٩/٩ من مبدأ ألاهتمام بمطالب الجماهير والوقوف ضد سرقة أموال الشعب العراقي وفضح الفساد ، فحكومة كهذه غير صالحة لإدارة دولة والاهتمام بمصالح شعبها والحفاظ على كرامته كما نطلب منهم نشر هذا البيان والذي يعتبر إنذاراً أخيراً للحكومة كي تقدم استقالتها وترحل .   

 

ولكم منا فائق الشكر والتقدير

 

هيئة تنسيق الحراك الشعبي / العراق

اللجنة الإعلامية

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter