هذه ديمقراطيتهم: النواب يصوتون على اتفاق اربيل دون الاطلاع عليه كاملا

دعت القائمة العراقية مجلس النواب إلى مراجعة اتفاق اربيل الذي تشكلت بموجبه الحكومة الحالية ومتابعة ما نفذ منه وعرض تفاصيله أمام الشعب في جلسة خاصة، لافتة إلى وجود أجزاء من الاتفاق لم يطلع عليها أعضاء البرلمان بشكل كامل.  

 

وقال مستشار القائمة هاني عاشور إن “مجلس النواب يبقى راعيا وشاهدا لتنفيذ الاتفاق والجهة الرقابية التشريعية المخولة باسم الشعب”، داعيا إياه “لمراجعة اتفاق اربيل الذي تشكلت بموجبه الحكومة ومتابعة ما تم تنفيذه من الاتفاق لتحقيق الشراكة الوطنية”. 

 

وأعتبر عاشور أن “جلسات مجلس النواب والتصويت على تشكيل الحكومة تمت في إطار اتفاق اربيل”، مشيرا إلى أن “”قراءة ورقة الاتفاق بين رئيس الوزراء وزعيم القائمة العراقية ورئيس إقليم كردستان تمت أيضا أمام مجلس النواب ما يتوجب حاليا مراجعة تنفيذها”. 

 

وأضاف مستشار العراقية أن “الوضع الصعب الذي يمر به العراق يتطلب تحمل المسؤولية وفق مبدأ الشراكة الوطنية”، مشددا على ضرورة “مراجعة ما تم الاتفاق عليه في اربيل وعرضه أمام الشعب وخلال جلسة خاصة للبرلمان تناقش فيها مفهوم الشراكة الوطنية في ضوء اتفاق اربيل”.

 

وتابع أن “من حق النواب الاطلاع على تفاصيل الاتفاق وما تلاه من اتفاقات باعتبار أن ذلك ابرز عناصر حصانة العملية السياسية وقوتها في العراق”، لافتا إلى “وجود أجزاء أخرى لم يجر الاطلاع عليها بشكل كامل ما يتطلب مناقشتها وتحديدها والإسراع في تنفيذها، بما يضمن مبدأ الشراكة الوطنية الذي يشكل حماية للبلاد ومفتاحا لتحقيق المسؤولية الجماعية في اتخاذ القرارات، وبما يضمن حقوق الشعب وعودة الثقة لضمان نهضة العراق”.

 

 

 

 

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter