نواب رئيس الجمهورية والوزراء باقون في مناصبهم رغم انف (الاصلاحات)

اكد النائب عن التحالف الكردستاني مسعود حيدر, ان مجلسي الوزراء والنواب طبقا قرارات الاصلاح بتخفيض الرواتب, في حين بين ان رئيس الجمهورية لم يوقع بعد على إقالة نوابه الثلاثة.
وقال حيدر وهو عضو في اللجنة المالية: “تم تطبيق قرار مجلس الوزراء الاخير بتخفيض رواتب الرئاسات الثلاثة وبنسبة 50% والوزراء والنواب 45% منذ شهر اب”.
واضاف, ان “امر الغاء نواب رئيس الجمهورية فيه وجهات نظر دستورية مختلفة وبحسب الدستور العراقي ان على نواب رئيس الجمهورية ان يقدموا استقالتهم للرئيس وذلك ليتم التصويت عليه في مجلس النواب العراقي”, موضحا “ليس من صلاحيات رئيس الوزراء التجاوز على الدستور”.
واكد حيدر, ان “نواب رئيس الجمهورية باقين في مناصبهم حتى الان ولم يقدم الرئيس طلبا باستقالتهم الى مجلس النواب العراقي”.
واشار الى ان “ما يتم تطبيقه على مجلس النواب والوزراء يتم تطبيقه على رئاسة الجمهورية”.
من جانبه, قال النائب عن التحالف الكردستاني قادر سعيد : ان “كل مسؤول عراقي يجب ان يطبق قرارات الاصلاح”, مبينا “في مجلس النواب العراقي تم اجراء التعديلات على الرواتب وكذلك في مجلس الوزراء”.
واضاف سعيد, “نحن نستغرب اذ كان فعلا رئيس الجمهورية ونوابه والموظفين لم يطبقوا قرارات الاصلاح”.
وأصدر رئيس الوزراء حيدر العبادي ، في التاسع من آب الماضي، قرارات ألغى فيها مناصب نواب رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء، وذلك ضمن سلسلة إصلاحات أعلنتها الحكومة بعد مظاهرات شهدتها البلاد خلال الأيام الماضية احتجاجا على الفساد والنقص في الخدمات العامة.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter