موت الدوشيش في امتحانات الابتدائية


نادية العبيدي

اعتدت ان اتصفح بريدي على مدار الساعة .. واعتدت ان انقل مايمكن عرضه للقراءة كي يصل رجيع الصوت ربما الى ابعد نقطة وان كانت وهمية في مدى حكومة المنطقة الخضراء وانشغالات مسؤوليها بمكاسبهم المادية قبل كل شيء متناسين عذابات الشعب ومستقبله الذي يجثم احتلالان على صدره … احتلال اميركي انكلو صهيوني واحتلال وأد الحرية…

وكما هو الحال مع الرسائل البريدية غير المنقطعة والتي لا مفر منها الا البكاء والحزن على من تقطعت بهم السبل فوجدونا طريقا للاستغاثة من جور المحتل .. وصمم الحكومة …

مواكبة للامتحانات النهائية التي اداها ابناؤنا من الصفوف الاولية .. ومع تزايد حمى الحصول على المناصب المهمة لابد لنا ان نقف مع رسالة بريئة بمعناها … وكلماتها لاتحتاج الى معجم كي نفك طلاسمها .. او حتى نهيء لها الارضية الممكنة لايجاد حل جذري او لنعثر على تبرير من المسؤولين او الوزير المختص.. ان كان مهتما ..وصلتني رسالة من المواطن ( ابو زهراء) فيها قلق وارتباك واستفسار بنفس الوقت بخصوص وزارة التربية .. والتي كانت تسمى سابقاً دائرة المعارف .. اترك للاعزاء القراء نصها كما ورد الي:

الى عباقرة ومشرفي وزارة التربية / الابتدائي مع التحية

بسم الله الرحمن الرحيم

إقرأ بسم ربك الذي خلق

كنا في السبعينيات والثمانينيات في المدارس الابتدائية طلاباً .. وتخرجنا رغم الظروف الصعبة في ذلك الوقت .. ونحن الآن والحمد لله نشغل مراكز مختلفة في الدولة منها مهمة، وكذلك درس ابناؤنا بعدنا على نفس المنهج والنهج … ووفقهم الله ومنهم من نافس العلماء والعقول المفكرة خارج القطر واحياناً عالمياً ودولياً … ولكن اليوم نرى عباقرة المشرفين والاشراف وقسم من المعلمين الذين يصرون على اجراء الامتحانات التحريرية لطلاب الصفوف الاولية واقصد بها (المرحلة الاولى بعمر6 سنوات ، والمرحلة الثانية بعمر 7 سنوات ، والمرحلة الثالثة بعمر 8 سنوات ) اذ كان هذا وما زال لا يجوز قانوناً ..!! ولكن كان هذا يحصل مع بعض المعلمين ولا تحتسب الدرجة الشهرية على اساس الامتحان التحريري لغرض التقوية فقط ..!! ولكن اليوم يتم امتحان الطالب في الصفوف الاولية امتحان تحريري مكون من اربعة اسئلة بفروعها وعلى طريقة فقدان الحروف وتركيبها وربطها او اختيار كلمات من حروف وتشكيلها .. هذا بالنسبة لامتحان اللغة العربية..!! وتوضع نفس الدرجة الدرجة في الشهادة .. ولا ندري السبب كما حصل في بعض مناطق بغداد مركز الكرخ ومركز الرصافة …!!

والسؤال هنا يكمن :

هل من درسنا قبلاً سواء كان وزيرأ او مديرأ او مسؤولاً في دائرة المعارف ومن ثم وزارة التربية من اساتذة ومشرفين كانوا اغبياء .. ام ان القانون قد بدل واستبدل والذي ينص على ان تكون امتحانات الصفوف الاولية حصراً شفوية ..

اضع بأمتنان عال هذا السؤال امام السادة الافاضل ومدير الاشراف التربوي للاجابة عليه…))

السؤال به حاجة للاجابة حقا

لكن من الصعب ان نحصل عليها عاجلا فالوزير سيشكل لجانا لدراسة السؤال واللجان ستبحث في هوية السائل في ما اذا كان بعثيا صداميا ام قاعديا ام ارهابيا ام مناوئا للعملية السياسية وبعد النتيجة ستشكل لجان اخرى للبحث والاستقصاء عن امكانية الاجابة ام لا وبعد اجتماعات واجتماعات سيكون الجواب الحتمي لابي زهراء:

ـ رأيك مخالفة صريحة للدستور.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter