مهرجان الموسيقى العربية يتجاهل رحيل الناقد عادل الهاشمي

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-bidi-font-family:Arial;}

تجاهل المنظمون لمهرجان الموسيقى العربية في ختام فعالياته بالقاهرة الاشارة الى رحيل الناقد الموسيقي العراقي عادل الهاشمي، الذي كان ضمن المشاركين وتوفي في يوم الافتتاح.

وخلى البيان الختامي للمهرجان من اي اشارة الى الهاشمي الذي يعد من بين أهم من كتب عن الموسيقى العربية والعراقية.

وكان الهاشمي قد توفي في غرفته في فندق “ام كلثوم” في نفس يوم افتتاح المهرجان، حيث شارك ضمن الوفد العراقي، وكان مؤملا ان يقدم دراسة عن الاصوات الغنائية الجديدة.

وفاز الأردني محمد الصوي بالجائزة الأولى في مسابقة الشباب بمهرجان الموسيقى العربية في القاهرة والذي اختتم دورته العشرون الاحد. وتبلغ قيمة الجائزة خمسة آلاف جنيه مصري (836 دولارا).

وكان المهرجان الذي افتتح قبل عشرة أيام أعلن عن مسابقة حول الغناء العربي إحداها للأطفال من سن السابعة وأخرى للشباب تحت سن الثلاثين.

ولجنة التحكيم التي ترأسها الأردني كفاح فاخوري ضمت كلا من اللبناني يوسف طنوس والمصريين عاطف عبد الحميد عميد كلية التربية الموسيقية بجامعة حلوان وهدى أحمد رئيسة قسم الغناء العربي بأكاديمية الفنون.

وأعلن المهرجان أن الجائزة الثانية وقدرها ثلاثة آلاف جنيه حصلت عليها شدا الهمشري وهي ابنة الموسيقي المصري الراحل رياض الهمشري. ومنحت لجنة التحكيم شهادات تقدير للمصريين آية محمد عبد الله ومحمد زين العابدين.

وفي مسابقة الأطفال فاز بالجائزة الأولى وقدرها 2000 جنيه أحمد محمد إبراهيم (14 عاما) وفاز بالجائزة الثانية وقدرها ألف جنيه شريف محمود (عشرة أعوام) ونال يوسف محمد فرج (سبع سنوات) جائزة قدرها 500 جنيه.

وشارك في المهرجان مطربون وموسيقيون من عشر دول عربية هي تونس وليبيا واليمن وسوريا والجزائر والمغرب ولبنان والكويت وفلسطين ومصر.

وأوصى المهرجان بضرورة تبادل المعلومات المتعلقة بالأنشطة الموسيقية في البلدان العربية وتطوير المناهج الدراسية لرفع مستوى الأداء الموسيقي والبحث العلمي ودراسة إمكانية إنشاء مدارس موسيقية بمراحل التعليم قبل الجامعي وإنشاء مراكز لتنمية المواهب الموسيقية ملحقة بالكليات والمعاهد المتخصصة.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter