مسؤول كبير متهم بالفساد المالي يجبر موظفاته على علاقات محرمة معه

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

وكالة انباء التحرير(واتا): كشف تقرير صادر عن اللجنة التحقيقية المشكلة في مجلس النواب والموجهة الى هيأة النزاهة حجم الفساد الاداري والمالي في الهيأة الوطنية للاعلام والاتصالات والخاصة بعمل شركات الهاتف النقال في العراق و حجم المخالفات الكبيرة التي ارتكبها .

وتشير الوثيقة الى ان رئيس الهيأة برهان شاوي قام بمفاتحة شركات الهاتف النقال في الثالث والعشرين من شهر اب الماضي عن حجم المبالغ المترتبة على عمل الشركات دون الرجوع الى الارقام والمبالغ الصحيحة الصادرة من ديوان الرقابة المالية وهو ما يعد خرقا قانونيا بحسب الوثيقة .

واكدت الوثيقة ان الهيأة اعتمدت ارقاما لم يتم تدقيقها مع ديوان الرقابة المالية كما انها اي هيأة الاتصالات والاعلام قامت بمفاتحة ديوان الرقابة المالية بتدقيق الارقام والمبالغ بعد وصول نتائج التحقيق الى هيأة النزاهة بيوم واحد، والتي تظهر فيها حجم الفساد والاخطاء المالية والادارية الكبيرة في عمل الهيئة  .

ونقلت الوثيقة انه بعد التحقيقات التي اجرتها لجنة الخدمات ومطابقتها مع المعلومات الواردة اليها حول واقع عمل شركات الهاتف النقال، اذ اوضحت نتائج التحقيق حجم الفساد المالي والاداري والاخلاقي والتي وصفت عمل الهيأة بانه عبارة عن مجموعة عصابة تقود الهيأة ، بحسب الوثيقة الثانية وهي نتائج التحقيقات .

وجاء في الوثيقة التي لم يتم التاكد من صحتها لكنها توضح حجم الفساد الدور الكبير الذي يلعبه مديرها التنفيذي وكالة في عمل الهيأة حيث يقوم مع مجموعة مقربة اليه تدير مصالحه الخاصة كما انه يسخر اموال الهيأة لخدمته وتصرفاته التي يندى بها الجبين ، حسب وصف اللجنة .

واشارت اللجنة الى انه يمارس علاقات غير شرعية مع عدد من الموظفات واجبارهن على العمل في مكتبه الخاص واغرائهن بزيادة في مرتباتهن في حيت يتوعد ممن يرفضن الانصياع لرغباته بالتهديد اما بالفصل او تنزيل درجاتهن الوظيفية .

وكشفت الوثيقة عن قيام رئيس الهيأة بالوكالة باجبار شركات الهاتف النقال بالاعلان في قناة الحرية الفضائية التي يعمل مشرفا عاما عليها وهو مخالف للقانون رقم 65 لسنة 2004 حيث يجبر الشركات بالاعلان في قناة الحرية و باسعار اعلى من باقي القنوات كما حصل مع احدى الشركات عند توقيعها للعقد مع فرانس تليكوم .

واوصت الوثيقة بحسب كتاب وجهته الى رئيس مجلس النواب ورئيس الوزراء باعفائه من مهام عمله واحالة جميع الملفات الادارية والمالية اضافة الى الاخلاقية الى هيأة النزاهة لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقه

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter