محافظ البنك المركزي: الاحتياطي النقدي يكفي لتغطية الاستيراد لستة اشهر فقط

أكد محافظ البنك المركزي علي العلاق، اليوم الأحد، أن البنك يمتلك احتياطياً من العملة الصعبة ضمن المعايير الدولية، فيما أشار الى أن الاحتياطي كافٍ لتغطية الاستيرادات لستة أشهر مقبلة.
وقال العلاق خلال مؤتمر صحفي عقد في مبنى البنك المركزي إن “البنك ما زال يمتلك احتياطياً من العملة الصعبة تدخل ضمن المعايير الدولية”، مؤكداً أن “الاحتياطي كافٍ لتغطية المستوردات لمدة ستة أشهر مقبلة”.
وأضاف العلاق أن “احتياطياتنا من العملة الصعبة تغطي 1.7 من الكتلة النقدية بالدينار التي تبلغ 39 ترليون دينار”، لافتاً الى أن “عملية الانخفاض في الاحتياطي طبيعية وإذا لم ينخفض الاحتياطي فإن هذا الشيء يقلقنا لأن طبيعة الاحتياطي تغطية احتياجات السوق فإذا لم ينخفض كيف نغطي السوق؟”.
يذكر أن البنك المركزي العراقي نفى، الثلاثاء (17 تشرين الثاني 2015)، الأنباء التي تحدثت عن فتح تحقيق باختفاء عشرة مليارات دولار، فيما طالب الصحيفة التي نشرت الخبر بالتحقيق بـ”دواعي” نشر مثل تلك الأخبار.
وكان البنك المركزي العراقي كشف، السبت (16 أيار 2015)، ان احتياطي البنك “لم ولن يمس”، بأي شكل من الاشكال، مبيناً أن احتياطي الشهر الحالي أعلى من سابقه، فيما لفت الى أن العراق إذا ما بقي يعتمد على الموارد النفطية كمصدر أساس سوف يبقى يتأثر “سلباً وايجاباً” مع صعود وهبوط أسعار النفط.
يشار إلى أن البنك المركزي أكد،  خلال شهر كانون الثاني 2015، أن احتياطياته ستتجاوز الـ 80 مليار دولار خلال النصف الأول من العام ذاته لكنها لن تبلغ الـ100 مليار دولار بسبب ضعف إيرادات النفط العراقي المباع والذي يتم من خلاله الحصول على الدولار لتقوية الاحتياطي.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter