مجموعة من معارضة الخارج السورية تعتدي على معارضة الداخل وتمنعها من دخول مقر الجامعة العربية

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-bidi-font-family:Arial;}

القاهرة/سانا/ في تعبير واضح عن سياسة الإلغاء والإقصاء ورفض الآخر قامت مجموعة معارضة من مجلس اسطنبول الموجودون في القاهرة بالاعتداء بالضرب والرشق بالبيض والبندورة على وفد يمثل هيئة التنسيق لقوى التغيير الديمقراطي في سورية أمام مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة ومنعوه من دخول المقر للقاء الأمين العام وذلك لرفض أعضائه التدخل الأجنبي في سورية.

وقال عدد من أفراد المجموعة التي قامت بالاعتداء إنهم هاجموا أعضاء الوفد لأنه لا يعبر عن مطالبهم الداعية إلى استدعاء التدخل الخارجي في سورية وتدويل الوضع وفرض حظر جوي على سورية.

وقال حسن عبد العظيم رئيس هيئة التنسيق تعليقا على الاعتداء الذي تعرض له الوفد المرافق له من قبل معارضين يمثلون مجلس اسطنبول إننا نرفض الإقصاء وأن يقوم أحد فصائل المعارضة بإقصائنا ومنعنا من التعبير عن موقفنا لأننا نرفض التدخل العسكري المباشر.

يذكر أن أعضاء الوفد لم يستطيعوا بعد الاعتداء عليهم الدخول إلى مقر الجامعة العربية باستثناء حسن عبد العظيم الذي تمكن من الدخول ومقابلة العربي بينما عاد الباقون وهم ميشيل كيلو وهيثم مناع وصالح مسلم إلى مقر إقامتهم

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter