مجلس محافظة بغداديكشف عن حل قيادة عمليات بغداد بعد القمة العربية

كشف مجلس محافظة بغداد عن ان قيادة العمليات في العاصمة سيتم حلها بأمر من القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي بعد انتهاء أعمال القمة العربية.وقال رئيس اللجنة الأمنية في المجلس عبد الكريم ذرب: ان قرار حل قيادة عمليات بغداد يأتي في اطار نقل ملف الأمن الداخلي في العاصمة الى قوات وزارة الداخلية، مضيفا في تصريح نقلته وكالة (آكانيوز): ان “قيادة عمليات بغداد كتشكيل أمني سيحل تماماً من قبل القائد العام للقوات المسلحة ويعلن عن انتهاء العمليات في بغداد وتحول الملف الامني إلى قطاعات وزارة الداخلية باسناد قوات الجيش”، مشيرا الى ان الموعد المقرر لذلك هو بعد انتهاء أعمال القمة العربية المقرر عقدها في بغداد الشهر المقبل.وبين ذرب أن “اي تحول في مسؤولية الملف الامني قبل انعقاد القمة العربية قد يربك الوضع الامني في بغداد ويسبب مشاكل كبيرة، فهناك تخوف من ان تستغل المجموعات المسلحة فترة نقل الملف الامني في القيام بهجمات”.

 

وشدد على أن “الوضع الامني في بغداد بات يحتاج إلى قوى أمنية داخلية تعمل على تفكيك العصابات المسلحة وتنسق بمستوى عال من الدقة مع الاجهزة الامنية الاخرى”.وتتولى قيادة عمليات بغداد التي يديرها ضباط في الجيش العراقي وبإشراف مباشر من القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي مسؤولية الأمن في عموم مناطق العاصمة منذ إعلان انطلاق خطة فرض القانون عام 2007.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter