متظاهرو الجمعة الرمضانية الاولى في ساحة التحرير يطالبون بمحاكمة وزير الكهرباء ومحافظ بغداد وقاسم عطا

وكالة انباء التحرير(واتا): طالب العشرات من المتظاهرين في ساحة التحرير في اول تظاهرة خلال شهر رمضان المبارك الحكومة بمحاكمة وزير الكهرباء ومحافظ بغداد والناطق الرسمي باسم عمليات بغداد لعدم ايفائهما بالتزاماتهما امام المتظاهرين بشأن معالجة ازمة الكهرباء والخدمات.

واكد المتظاهرون على مطالبهم باطلاق سراح المعتقلين والاسراع في انجاز معاملاتهم كون اغلبهم من الابرياء ومضى على اعتقالهم فترت طيلة دون عرضهم على القضاء .

واكد المتظاهرون الذين حملوا صور المعتقلين ان ابناءهم اعتقلوا بناء على وشايات المخبرين وانهم زجوا بالمعتقلات دون عرضهم على القضاء رغم مرور فترات طويلة على اعتقالهم وان البعض منهم اجبر على توقيع اوراق بيض ليملي المحقق المعلومات دون علم المعتقل مما يتنافى وابسط مباديء القضاء.

ودعا المتظاهرون الحكومة الى اجراء اصلاحات سياسية شاملة واشراك الجميع في ادارة البلد وبنائه وعدم استبعاد اي طرف واللجوء الى القانون والقضاء في محاسبة من اساء الى الشعب العراقي وليس الاعتماد الى هيئة مسيسة كونها لاتنظر الى الامور والواقع الا من زاوية ضيقة بعيدة عن مصلحة البلد الحقيقية .

وجدد المتظاهرون تأكيدهم بضرورة رحيل القوات الامريكية مع نهاية العام الجاري وعدم التجديد لها في البقاء مؤكدين ان السيادة الوطنية تبقى منقوصة في ظل وجود القوات الامريكية على الارض العراقية .

وشدد المتظاهرون على اهمية معالجة سوء الخدمات وبشكل خاص مشكلة الطاقة الكهربائية وشحة المياه الصالحة للشرب في بعض مناطق الرصافة من بغداد الى جانب معالجة ازمة البطالة التي يعاني منها الشباب والخريجين منهم بشكل خاص.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter