مافيا في وزارة الدفاع لبيع الرتب العسكرية مقابل مبالغ مالية كبيرة

كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة ذي قار، عن اعتقال ضابطين في وزارة الدفاع بتهمة النصب والاحتيال، مبينة ان الضابطين يحتالان على المواطنين بالتطويع على الجيش ومنحهم رتباً عسكرية مقابل مبالغ مالية كبيرة.
وقال رئيس اللجنة حسين سند إن ” قوة مشتركة من مكافحة الارهاب والشرطة نفذت، عملية امنية خاصة في مدينة الناصرية، اعتقلت خلالها ضابطين بوزارة الدفاع بتهمة النصب والاحتيال”.
واضاف سند أن ” الضابطين كانا يقومان بأخذ مبالغ مالية كبيرة مقابل تطويع الشباب في صفوف الجيش ومنحهم رتباً عسكرية مختلفة”، مشيراً إلى أن ” الضابطين استحصلا مبالغ مالية كبيرة من المواطنين جراء تلك العملية”.
وبين ان ” جهة حكومية بارزة تدعم أولئك الضباط “، مشيرآ الى ان تلك الجهة ” متنفذة في حكومة ذي قار المحلية “، حيث تسربت معلومات عن اللجنة التحقيقية مع المتهمين بأنهم ” بعد اعتقالهم طالبوا الجهة المنفذة للعملية بالسماح لهم بالاتصال بمحافظ ذي قار التابع لأئتلاف دولة القانون يحيى الناصري “.
يذكر أن اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ذي قار، اعلن في (24 كانون الثاني 2015)، عن اعتقال أربعة ضباط وخمسة منتسبين في وزارة الدفاع بتهمة “النصب والاحتيال”.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter