في بيت رئيس مجلس النواب: الجبوريان احمد وقتيبة يلكمان سلمان الجميلي

كشف مصدر مطلع، الاحد الماضي، عن وقوع اشتباكات بالأيدي بين قياديين في اتحاد القوى الوطنية، خلال اجتماع عقد بمنزل رئيس مجلس النواب سليم الجبوري على خلفية تسمية وفد للتفاوض مع الكتل السياسية في تشكيل الحكومة المرتقبة.

وقال المصدر في تصريح صحفي ان “مشادة كلامية حادة نشبت بين النائبين في ائتلاف العراق (أحمد الجبوري، وقتيبة الجبوري) وعضو ائتلاف متحدون (سلمان الجميلي)، مشيراً الى ان “المشادة ادت الى وقوع اشتباكات بالأيدي ولكمات، ما دعا الى تدخل عناصر الحماية لفك الاشتباك”.

وأضاف ان “النائبين الجبوري كانا متحاملين على الجميلي الذي اراد ان يكون عضواً في الوفد المفاوض مع التحالف الوطني رغم انه ليس نائباً” لافتاً الى ان ”كلاً من النائبين قتيبة الجبوري وأحمد الجبوري قالا للجميلي بان لكتلته متحدون فقط ستة أعضاء في البرلمان، معترضين على محاولة فرض نفسه عليهما بالانضمام الى هذا الوفد المفاوض”، وفقا لليوم الثامن. 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter