فعاليات لبنانية: سورية ستخرج من المؤامرة منتصرة

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

بيروت/سانا/ وكالة انباء التحرير(واتا): أكد النائب علي بزي عضو كتلة التحرير والتنمية أن سورية ستخرج منتصرة من المؤامرة التي تتعرض لها بفعل تلاحم الشعب مع قيادته.

ودعا بزي في تصريح إلى الوقوف إلى جانب سورية التي وقفت إلى جانب لبنان في أحلك الظروف وأصعبها رافضا جعل لبنان منصة للتصويب على سورية أو إلى ساحة للاستخدام الخارجي ضدها.

وقال بزي إن المقاومة ستبقى سلاح المواجهة ضد العدو الإسرائيلي مؤكدا أن الحوار هو السبيل الأجدى لمقاربة كل القضايا وعدم الحوار هو استجابة لمخططات الخارج الذي يرغب ببقاء اللبنانيين منقسمين.

من جهته أكد النائب اللبناني حسن فضل الله عضو كتلة الوفاء للمقاومة أن أمن واستقرار سورية من أمن واستقرار لبنان وسلامته مشيراً إلى أن ما يحدث في سورية إنما هو مشكلة داخلية يعالجها السوريون حكومة وشعبا بالطريقة التي يرونها مناسبة.

وقال فضل الله في كلمة ألقاها في مدينة صور إن هناك فريقاً في لبنان تجاوز كل المحاذير والخطوط والاعتبارات في تدخله في الشأن الداخلي السوري بما يضر بالمصلحة اللبنانية.

وحذر من أن تدخل فريق معين من خلال التحريض وتهريب السلاح وما شابه هو توريط للبنان في أزمة لا طاقة له على تحملها في المستقبل.

وأشار فضل الله إلى حملات التحريض ومحاولات البعض زج لبنان في شأن داخلي سوري.

من جانبه أكد الشيخ حسان عبد الله رئيس الهيئة الإدارية في تجمع العلماء المسلمين في لبنان ضرورة اتخاذ الخطوات الضرورية كي لا يتحول لبنان إلى شوكة في الخاصرة السورية مشيرا إلى أن قيام البعض في لبنان بتهريب الأسلحة إلى سورية هو خروج عن نص اتفاق الطائف والاتفاقات الأخرى الموقعة بين البلدين.

وشدد عبد الله على أن مؤامرات الولايات المتحدة للنيل من المقاومة لن تمر بفضل وعي اللبنانيين وستفشل كما فشلت كل المؤامرات السابقة مشيرا إلى أن سلاح المقاومة هو الوحيد الذي يستطيع لبنان من خلاله الحفاظ على سيادته وهو الرادع الوحيد لإسرائيل عن التفكير باختراق السيادة اللبنانية حيث تتأكد الحاجة إلى هذا السلاح اليوم بعد محاولة الاستيلاء الإسرائيلية على مياه لبنان الإقليمية من أجل السيطرة على ثروته النفطية.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter