علاوي يصطحب ابنته وشريكه التجاري للقاء بايدن عند زيارته بغداد

اور نيوز/ خاص: قال مصدر مطلع ومقرب من القائمة العراقية ان الدكتور اياد علاوي وخلال لقائه بنائب الرئيس الاميركي جو بايدن خلال زيارته الاخيرة، اصطحب معه ابنته سارة، التي كانت تزور بغداد انذاك ، في سابقة غير معهودة في التعامل السياسي العراقي، كما اصطحب معه رجل الاعمال وشريكه في الاعمال التجارية اكرم زنكنة، الذي تولى مؤخرا موقعا قياديا في حركة الوفاق الوطني، رغم انه لم يكن من عناصرها سابقا. وقال المصدر ان علاوي ناقش مع بايدن في بغداد آلية عمل المجلس السياسي وطلب منه الضغط على الحكومة لعدم عرقلته.

 

واوضحت المصادر ان طلب علاوي هذا دفع بايدن لزيارة اربيل ولقاء رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني والطلب منه بصورة غير مباشرة ان يكون هناك جهد وحلحلة لموضوع المجلس الوطني الامر الذي قد يستدعي ان يقوم بارزاني بزيارة للمساعدة في هذه القضية.

 

وكان النائب الكردي المستقل محمود عثمان قال في وقت سابق ان “زيارة بارازاني قد تحصل خاصة وان مبادرته (تشكيل المجلس الوطني للسياسيات الاستراتيجية) لم تفعل الى الان”، مشيراً الى ان بارزاني كان صاحب لمسات واضحة فيما عرف باتفاق تقاسم السلطة ووافقت القائمة العراقية بموجبه على تجديد ولاية المالكي، وتضمن الاتفاق تأسيس مجلس للسياسات الاستراتيجية يترأسه علاوي، لكن قانونه لم يعرض على البرلمان بعد.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter