عاجل عاجل : وظائف شاغرة

نادية العبيدي

من التطورات التي تسعى اليها الحكومة العراقية في خطط التطور المزعوم الذي قد ينقلنا من عالم الدول النائمة الخاملة الى عالم الدول التي تنجز معاملاتها الكترونيا .. ومن اهم هذه المعاملات هي انجاز التعيين للخريجين الجدد او الذين تخرجوا قبيل ذلك باعوام عن طريق البريد الالكتروني  … هي رسالة وردتني من مواطن آثر الا ان يقول لنا انظروا ماذا تفعل بنا الحكومة المتطورة… يصف بها كل ما استطاع فعله ليصل الى نتيجة مرجوة واختتمها بدعاء ربما يستجاب ..

الاخ ابو صقر مواطن يبحث ليلا ونهارا سرا وجهارا عن وظيفة كي تعينه على الحياة الصعبة .. باذلا كل ما في وسعه كي ينقذ نفسه من دوامات البطالة والحبال الذائبة التي يتعلقون بها ..

وهاهو يروي لنا عبر البريد الالكتروني ايضا ماواجه معاناة لايصال استمارات التعيين الى الوزارات …

الى هيأة تحرير جريدة العربية ..

تحية طيبة من مواطن في عقده الثلاثيني من العمر .. واتخذ النوم مهنة له واحترفها … واصبح شغله الشاغل تصفح الانترنت بحثاً عن اعلانات وطلبات تعيين والبحث عن الاستمارات الخاصة بالتقديم لها. 

لا اطيل عليكم اقوم بتصفح الانترنت حتى مطلع الفجر عسى ان تلوح البشائر في سماء الحاسبة .. واذا ما وجدت اعلانا لتعيين ابتدئ اولاً بالبحث عن كلمة داونلود اي تحميل … وبعد انتظار لوقت ليس بالقصير تنفتح عليك طاقة القدر وتنور حاسبك الاستمارة … حينها يزغرد قلبك فرحاً وكأنك ضمنت الوظيفة في جيبك وتتراقص الاحلام في رأسك وتنتشي احلامك وتبدأ بسماع صوت رنين الهاتف والصوت الذي سيأتيك عبر الاثير وهو يهنئك بحصولك على الوظيفة ومبشرك بموعد المقابلة … وطبعا كل هذا وانت ترتب احلامك بما سترتديه وما ستقول وكيف ستكون ردودك على الاسئلة …. وتبدأبأحضار الاركان الاربعة .. وان كانوا قد استغنوا عن ركن البطاقة التموينية الا انهم مصرون في تقديم الاوراق عليها … وطبعا صورة ملونة خلفية بيضاء … حتى اني لكثرة تقديمي هذه المعلومات وادراج ارقام وعنوانات مستمسكاتي حفظتها عن ظهر قلب … وهاهو قد تم الارسال .. لكن بعد لحظات تأتيك الفاجعة …. ترسل الرسالة عبر الاميل وتعود اليك بعد لحظات … تقوم بالبحث عن العنوان البديل فلا تجد … تحاول ابتداع عنوانا منك وتعود مرة اخرى … وما هي النتيجة .. الفشل الذريع … سؤالي اوجهه الى اولي الامر … اذا كنتم لا تريدون تعيين العاطلين وانكم ربما تكونوا مجبرين على الاقدام على مثل هذه الخطوة التي فرحنا باننا سنصطف مع الدول المتحضرة بها .. الا انها حطمت احلامنا …. اللهم افتح للعاطلين ابواب رزق وامنحنا الصبر والفطنة في ايجاد استمارات التقديم .. اللهم سهل علينا فتح الروابط الخاصة بالوزارات ومكنا من ارسال الاميلات … اللهم لا تجعل النت ينقطع والتحميل يطول والرسائل تعود .. انك سميع مجيب..

واقول مع ابو صقر:

آمين

آمين

آمين

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter