ضباط كبار متورطون بممارسات منحرفة مصورة مع عاهرات في شمال العراق

اكد ضابط رفيع المستوى ان قرارات حازمة تم اتخاذها بحق ضباط في الشرطة والجيش العراقي بسبب ممارسات غير اخلاقية يتم ارتكابها في الفنادق والكلوبات الخاصة ومايمكن ان يظهر عليه ضباط الشرطة والجيش امام الناس!!.

المصدر اكد ان بعض الضباط يستثمرون العطل والاعياد والمناسبات للسفر الى اربيل والسليمانية ودهوك للسهر في الملاهي والمبيت في فنادق الدرجة الاولى واستثمار جهاز الزانياري الكوردي لوجود هؤلاء الضباط لاصطيادهم وتوريطهم بعلاقات نسائية وتسجيل مايفعلون في غرفهم ومساومتهم على معلومات امنية تخص الوزارت السيادية!!.

واضاف المصدر ان عددا من الضباط تم توريطهم في العمل بجهاز الزانياري والاسايش عبر تقديم معلومات امنية واستخبارية لهذين الجهازين عن عمل الوزارات الامنية مقابل السكوت على الافلام الاباحية التي تظهر الضباط المتعاونين في حالة غير مناسبة مع بنات هوى!.

الدفاع والداخلية كما يقول المصدر اتخذت مجموعة من القرارات والاوامر الصارمة بهذا الصدد واوامر مشددة تمنع ضباط الجيش والشرطة السفر الى الشمال ولبنان وجورجيا دون ذكر الاسباب الموجبة!.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter