صفقة سرية بين المالكي والضاري والسليمان

كشف مصدر مطلع عن اجتماع سري جداً تم في احد فنادق العاصمة الاردنية عمان بحضور قيادات في حزب الدعوة وعدد من الشخصيات المطلوبة للقضاء بتهم فساد وغيرها.
وقال المصدر الذي شدد على عدم كشف هويتهِ ان “اجتماعاً سرياً تم في احد فنادق العاصمة الاردنية جمع بين التاجر طارق الخلف الحلبوسي من محافظة الانبار وعلي حاتم السليمان والقيادي في حزب الدعوة الحاكم طارق نجم عبدالله”، مضيفاً “ان الاجتماع تم بتوجيهات مباشرة من رئيس الوزراء نوري المالكي وبتنسيق المخابرات الاردنية “.
واوضح المصدر ان ” الاجتماع دار حول عدة محاور اهمها غض النظر عن القضايا التي تخص علي حاتم السليمان واعطاؤه منصبا في لجنة اعمار محافظة الرمادي”، مؤكداً ان “تم تخصيص مليار دولار لتلك اللجنة التي سيتسلم علي السليمان منصبآ فيها”.
وبين المصدر انه “تم الاتفاق بين السليمان وحارث الضاري على بنود ذلك الاتفاق وكيفية تطبيقه”، موضحآ ان “الغاية الحقيقية من تلك الاتفاقية وتقديم التنازلات للمطلوبين للقضاء العراقي هو حل ازمة الانبار والفلوجة المستمرة الى هذا الوقت”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter