صدق او لا تصدق: 5 آلاف مليار دينار للرئاسات والفا مليار للاعمار والتنمية

الزيادة في مخصصات الرئاسات تكفي لاعالة مليون ونصف المليون مواطن

 

 

أشارت دراسة إحصائية اعدها خبير اقتصادي لوكالة خاص المستقلة للانباء إن مخصصات الرئاسات الثلاث ودوائرها ومجالس المحافظات تضاعفت في العام الحالي بنسبة 40% على الرغم من المطالبات الشعبية والسياسية بتقليصها.

وتشير الدراسة التي اعدها خبير اقتصادي، فضل عدم الكشف عن اسمه، الى إن أكثر من ترليون ونصف اضيفت الى مخصصات موازنة الرئاسات قياسا بالعام الماضي، الامر الذي يتنافى مع الشعارات التي رفعها بعض اعضاء هذه المؤسسات. وأضافت الدراسة إن مجموع مخصصات البرلمان والدوائر التابعة لها ورئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء بدوائرها الثلاث ومكتب القائد العام للقوات المسلحة ومخصصات مجالس المحافظات بلغت (5.027.352.371.000) خمسة ترليون وسبعة وعشرين مليار وثلاثمائة واثنان وخمسين مليون دينار، وهو رقم اكبر من تخصيصات اعمار وتنمية مشاريع الأقاليم والمحافظات بما فيها مشاريع إقليم كردستان والبالغة (2) ترليون و(664) مليار و(354) مليون دينار.

وبينت الدراسة إن مجموع المخصصات لهذه المؤسسات للعام الماضي قد بلغت (3.511.255.820.000) دينار.

وأشار الخبير الاقتصادي الذي اعد هذه الدراسة الى “إن هذه المبالغ التي يجب أن يكون المستفيد الأول والأخير منها الشعب العراقي، ادت الى خفض مخصصات المشاريع العمرانية والخدمية واضافتها لمخصصات الرئاسات ومجالس المحافظات، والاستفادة من ميزانية الطواريء لسد مخصصات المشاريع واحتياجات البطاقة التموينية وغيرها”، معربا عن استغرابه لاعلان وزارة التخطيط والتعاون الانمائي انخفاض معدل الفقر في العراق الى ما نسبته 25% من مجموع الشعب. واضاف الخبير “لو سلمنا ان هذه النسبة صحيحة فان المخصصات الجديدة التي اضيفت للرئاسات ومجالس المحافظات يمكنها ان تعيل نحو 1.5 مليون مواطن من اصل 7.5 مليون عراقي يعيشون تحت خط الفقر، وبمعدل (خمسة أفراد في الأسرة الواحدة)، وعند تقسيم هذه المخصصات فتنال كل عائلة راتب شهري مقداره (250) ألف دينار على الاقل.

هذا واعتمدت الدراسة في بياناتها على ما نشرته جريدة الوقائع العراقية العدد: (4180) في 14/3/2011.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter