صحفي فرنسي: تصريحات المسؤولين الأوروبيين والبيت الأبيض إزاء سورية ستذهب إلى مزبلة التاريخ الدبلوماسي

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

وكالة انباء التحرير(واتا): وصف الصحفي الفرنسي لويس دنغيان تصريحات وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي خلال اجتماعهم في بروكسل بالغطرسة غير المعقولة وبأنها تعكس عدم مسؤولية رؤساء الدبلوماسية الأوروبية.

وسخر الصحفي دنغيان في مقال نشرته صحيفة لوبوست الفرنسية من دعوة وزير خارجية بريطانيا للرئيس بشار الأسد للإصلاح قائلا هل يجهل السيد هيغ أن الرئيس السوري التزم أمام شعبه بإقامة إصلاحات للدستور والقضاء والأحزاب السياسية وبتعزيز اللامركزية مضيفا بتهكم أنه من الممكن أن السيد هيغ لم يعد يطيق الانتظار لرؤية الإصلاحات في سورية.

وقال الصحفي دنغيان إن المدهش حقا هو موقف وزير خارجية السويد كارل بيلد الذي يأمل فرض عقوبات أوروبية جديدة ضد دمشق لأن القيادة السورية وصلت حسب رأيه إلى نهايتها وانها فقدت مصداقيتها وشرعيتها مضيفا أريد أن اسأل هنا السيد بيلد ماذا عن ملايين السوريين الذين نزلوا وينزلون إلى الشارع لدعم رئيسهم.

وبتعبير ساخر قال الصحفي دنغيان ان السيد بيلد ألهمه جدا الوضع السوري وأصبح يفيض بأفكار لحل الأزمة هناك مستغربا أن السيد بيلد وضع كل آماله في المعارضة السورية التي أثارت إعجابه وقال دنغيان نعم تخيلوا السيد بيلد أعجب بوحدة المعارضة السورية ولا عنفها وأضاف لنعترف أننا نحن أيضا بدورنا معجبون بالسيد بيلد وبمقولته وحدة المعارضة السورية ولا عنفها.

وقال دنغيان ألم يسمع السيد بيلد إلى الآن عن عشرات العناصر من الشرطة الذين قتلهم السلفيون في جسر الشغور وألم يسمع عن الشهادات التي أدلى بها سكان المدينة وضواحيها للصحفيين الأجانب عن عنف الجماعات المسلحة أم أنه لا يعلم أنه عشية اجتماعهم في بروكسل حصلت صدامات عنيفة في حمص ارتكب خلالها المتطرفون جرائم دامية قبل أن يتدخل الجيش ويضع حدا لها.

وتحدث الصحفي الفرنسي عن انقسام المعارضة السورية في الداخل والخارج متسائلا من يعتقد جديا أن الإسلاميين سيتعايشون بوئام وبانسجام مع العلمانيين الليبراليين والفيسبوكيين.

وختم الصحفي دنغيان أنه في هذه المرحلة من العمى الإرادي للأوروبيين المنفصلين تماما عن الحقيقة ولأولئك في البيت الأبيض نقول إن تصريحاتهم الرسمية والتافهة ستذهب إلى مزبلة التاريخ الدبلوماسي كتلك التصريحات التي قيلت في الماضي عن الانتصار المحتم للديمقراطية في أفغانستان أو عن الانهيار الوشيك للجمهورية الإسلامية الإيرانية

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter