سيدكه: استراليا وصلت المربع الذهبي بالحظ

أكد الألماني فولفجانج سيدكه المدير الفني للمنتخب العراقي أن المواجهة أمام أستراليا جاءت قوية ومثيرة من الجانبين على مدار الوقت الأصلي والإضافي ولكن خطأ بسيط تسبب في حسم الامور وتأهل الفريق الاسترالي إلى المربع الذهبي لكأس الأمم الآسيوية.

وقال سيدكه “الحظ وقف بجانب المنتخب الأسترالي بشكل واضح وقال كلمته الأخيرة وقد أضعنا فرصا كثيرة على امتداد الأشواط الأربعة التي لعبناها ولو تمكن أحد اللاعبين من استغلال إحدى هذه الفرص لإنقلبت المعطيات رأسا على عقب ولأصبح الجميع يهنئ العراق على تأهلها ولكن هذا لم يحدث للأسف الشديد”.

وتابع “تعرفون أن لكل مباراة ظروفها المختلفة وإذا كان البعض يرى أننا لعبنا مباراة كوريا الشمالية أفضل من مباراة أستراليا فإنني لا أتفق مع هذا الرأي لأننا قدمنا مباراة قوية جداً أيضاً أمام المنتخب الأسترالي وأكبر دليل على ذلك أفضليتنا الواضحة خلال النصف ساعة الأخير من زمن المباراة ولكن للأسف الأفضلية وحدها لا تكفي وقد خسرنا المباراة”.

واضاف “جميعكم شاهد المباراة وأعتقد أنكم جميعاً تتفقون بأنها كانت مواجهة مثيرة واستمتعت بها الجماهير كثيراً وكان من الممكن أن يفوز العراق ولكن الفريق الأسترالي هو من فاز في النهاية ورغم إعترافي بأننا نشعر بخيبة أمل كبيرة إلا أنني أؤكد في الوقت نفسه على ارتياحي لأداء جميع اللاعبين في هذه المرحلة”.

وحاول سيدكه التهرب من الإجابة عن سؤال أحد الصحفيين فيما يتعلق بمستقبله مع أسود الرافدين ، وأوضح “الشيء الوحيد الذي أعرفه هو أنني سأغادر نحو الفندق الذي يقيم فيه المنتخب لنيل قسط من الراحة وبعدها سأفكر في الخطوة التالية”.

وحول تقييمه لمسيرة المنتخب العراقي في البطولة قال سيدكه “خضنا مواجهات قوية من أجل الفوز في كل المباريات التي لعبناها وحالفنا الحظ في بعض المباريات وتخلى عنا في بعض المباريات الأخرى ولكن بشكل عام هذا هو حال كرة القدم ، والحقيقة أنني أحب أن أشكر الجماهير العراقية التي ساندتنا بقوة طوال هذه المباراة والمباريات التي سبقتها وكنا نتمنى أن نسعدها بالفوز على أستراليا والتأهل ولكننا لم ننجح في ذلك”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter