رفض مؤقت للفيدرالية وعصيان مدني في الانبار بعد العيد

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-bidi-font-family:Arial;}

دعا أمير عشائر الدليم، اهالي محافظة الانبار الى القيام بعصيان مدني بعد انتهاء عطلة عيد الأضحى، فيما دعا حكومة صلاح الدين المحلية وأهاليها الى التريث في إعلان المحافظة إقليماً إلى ما بعد الانسحاب الأميركي من البلاد بحلول نهاية العام الحالي.وقال علي حاتم السليمان إن “محافظة الانبار اتفقت على إيقاف مشروع الفيدرالية في الوقت الحاضر ونبهت الحكومة الاتحادية الى ضرورة إيقاف حملات الاعتقالات العشوائية بحق ابناء الشعب العراقي” مشيرا الى انه “تمت الدعوة بعد عطلة العيد الى اعلان العصيان المدني في محافظة الانبار”.واوضح السليمان انه “تم توجيه رسالة إلى اعضاء مجلس النواب والوزراء الذين يمثلون محافظة الانبار، أما أن يقفوا مع العراق وشعب الانبار أو ينسحبوا من النواب ووزاراتهم إذا كانوا يحملون الشرعية ” ملوحا الى ان “الأمر أصبح الان على المحك”.واضاف ان “محافظة الانبار ترفض الفيدرالية والتقسيم ولكن على الحكومة ان تعلم ان سياسة المداهمات والاعتقالات هي سياسة قديمة استخدمها النظام السابق فعليهم ألا يرجعوا الشارع الى الفوضى مع انسحاب قوات الاحتلال الاميركية”.واشار السليمان الى ان “الدستور العراقي الدائم أقر انشاء الاقاليم، والحكومة ملزمة برفع طلبات المحافظات بانشاء اقليم او الانضمام الى اقليم، الى المفوضية العليا لشؤون الانتخابات في غضون 15 يوماً بهدف تنظيم استفتاء بشأن الطلبات” منوها انه “لا يمكن السكوت بعد الآن على هذه الاوضاع، ونحن طالبنا عشائر صلاح الدين وحكومتها المحلية بالتريث، لكن على رئيس الحكومة  ألا يستغل موقف الشعب”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter