رئيس لجنة النزاهة البرلمانية يغلق ملف فساد مقابل 3 ملايين دولار مصرف اهلي يسحب ستة مليارات دولار من مزاد البنك المركزي

كشفت الزميلة “الغد برس” عن معلومات تفيد بتورط رئيس لجنة النزاهة البرلمانية طلال الزوبعي بعمليات ابتزاز وقبول رشى من مصارف اهلية بغية التغطية على مخالفاتها القانونية وغلق ملفات تثبت تورطها بعمليات غسيل أموال.
وأخبرت مصادر مقربة من عدد من المصارف اﻷهلية واعضاء في لجنة مزاد العملة في بغداد “الغد برس”؛ عن قيام (المصرف س ) بالسحب من مزاد العملة مايقارب (6.5 مليار دولار) خلال الاعوام المنصرمة ( 2013- 2014 و 2015)، وعندما أقرت لجان مختصة في النزاهة بتقصير وتزوير وايقاف المصارف المشبوهة سارع سماسرة ( اللمصرف س ) الى مقايضة غلق ملفاتها مع رئيس لجنة النزاهة قي البرلمان طلال الزوبعي  مقابل ٣ مليون دولار”.
واضافت المصادر؛ أن “هناك معلومة مؤكدة من جهات عقارية في مناطق حي الجامعة والحارثية مركز العاصمة بغداد؛ تؤكد ان رئيس لجنة النزاهة طلال الزوبعي وخلال مدة تولية لمنصب رئيس لجنة النزاهة النيابية منذ سنة ونصف اصبح مالكا لـ (١١منزلاً)، منها أربعة في حي الجامعة واثنان في الحارثية والباقي في اماكن متفرقة من مدن العراق”، مشيرة إلى تملكه “فيلا وشقتين في العاصمة الأردنية عمان وعقارات اخرى في دول اخرى وأرصدة بالبنوك في الإمارات”.
وكشفت المصادر عن قيام رئيس لجنة النزاهة النيابية طلال الزوبعي بابتزاز مدير مصرف الرشيد محمد عبد الوهاب لغرض تسهيل تمويل وقروض لأشخاص وشركات مقابل التغطية على ملفات فساد كبرى منها الصكوك الطيارة والتلاعب بالعملة وتمويل مشاريع وهمية وغيرها”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter