دولة القانون ومتحدون والتغيير يتفقون على اختيار نوشيروان مصطفى رئيسا للجمهورية

اكد مصدر في التحالف الكردستاني ان كلا من دولة القانون (حزب الدعوة) ومتحدون وكوران (التغيير) اتفقوا على منح منصب رئيس الجمهورية لمرشح من كوران بديلا عن جلال الطالباني الذي يعاني الموت السريري منذ اشهر.

واكد المصدر ان هذا التوجه ياتي في ظل الارقام الانتخابية التي ظهرت فور اعلان النتائج الخاصة بانتخابات اقليم كردستان حيث حاز حزب بارازاني على 40 مقعدا فيما اتى كوران في المرتبة الثانية وحاز على 26 مقعدا مما يرشحه لان يكون في الموقع الذي يقدمه لمنصب رئيس الجمهورية خلفا للاتحاد الوطني الكردستاني الذي بقي في المرتبة الثالثة من التصنيف الانتخابي!.

المصدر اكد ان خلافا نشب على بقاء او اقالة الشريفي(حزب الدعوة) من مجلس المفوضية الخاصة بالانتخابات لكنه حسم في النهاية على بقاء الشريفي بموافقة متحدون والتحالف الكردستاني في اشارة الى اول توافق وربما اتجاه للتحالف او التنسيق بين القانون ومتحدون والتحالف الكردستاني في الانتخابات القادمة لا يجمعهم في قائمة واحدة انما سيجتمعون في اطار حكومة يقودها رجل من دولة القانون في حال تعذر مجيء المالكي لدورة ثالثة. 

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter