خبير اقتصادي: الاستثمارات الصناعية العراقية كاذبة و 93 بالمئة من مصانع العراق متوقفة

قال الخبير الاقتصادي اسعد العاقولي، ان القطاعات العامة والخاصة العراقية معتمدة بشكل مباشر على الاستيراد من الخارج، مبينا ان الشعارات التي اطلقتها القطاعات على ترويج استثمارتها كاذبة.وقال العاقولي في تصريح (للوكالة الاخبارية للانباء) ان وضع القطاعات العامة والخاصة لاتختلف عن السابق، لان قبل عام 2003 كانت تستعمل لاغراض حربية، اما الان فقد اهملت بشكل كامل بسبب الخصخصة، وان 93% من القطاعات متوقفة عن العمل، موضحا ان الاستثمار الاجنبي في العراق متجه فقط نحو المشاريع الخدمية كترميم الفنادق والاعمار السياحي، ولم يأت بشي جديد للقطاعات العراقية.
واستدرك المحلل الاقتصادي: ان الشعارات التي اطلقتها القطاعات العراقية على استثمارتها كاذبة لغرض التوريج لها، اضافة الى انها تعمل دون المستوى المطلوب.يذكر ان بنية الصناعة الحكومية انهارت بالكامل تقريباً بعد عمليات السرقة والنهب وحرق الكثير من المصانع وعدم اهتمام الحكومة بتوفير بدائل هذه الخطوط بسبب الاعتماد على توفير حاجات البلد من عمليات استيراد غير مسيطر عليها ما قضى ليس على الصناعة الحكومية بل تعدا الامر الى توقف الكثير من معامل القطاع الخاص الذي كان يشارك القطاع الحكومي في رفد الاسواق العراقية بحاجتها

 

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter