حيتان الفساد في مجلس النواب يرفضون الغاء مزاد البنك المركزي للدولار

كشفت نائبة عن دولة القانون في البرلمان العراقي عن تشكيل تكتل معارض من “الفاسدين” لصد قرار يمضي بالغاء مزاد البنك المركزي، المثير للجدل.
وقالت زينب البصري ان “حيتان الفساد ومن يمثلهم من السياسيين سيشكلون كتلة معارضة لقرار إلغاء مزاد البنك المركزي الذي تسبب بخسارة العراق لمئات المليارات. فالمصالح الشخصية تتقدم عند بعض السياسيين على مصلحة الشعب”.
وطالبت البصري بالتخفيض التدريجي والبسيط لمزاد البنك المركزي الذي لا يتعدى حدود الفارق بين سعر السوق وسعر البنك المركزي العراق، بالتزامن مع تشريع قانون “من اين لك هذا” لكافه المسؤولين وزعماء الأحزاب الذين أصبحوا “فوق القانون”
ونص قانون الموازنة بان “يلتزم البنك المركزي بتحديد مبيعاته من العملة الصعبة (الدولار) في المزاد اليومي بسقوف محددة، مع توخي العدالة في عملية البيع، ويُطالب المصرف المشارك في المزاد تقديم مستندات ادخال البضائع وبيانات التحاسب الضريبي والادخار الجمركي خلال 30 يوماً من تاريخ شرائه للمبلغ وبخلافه تطبق على المصرف العقوبات المنصوص عليها في قانون البنك المركزي او التعليمات الصادرة منه، واستخدام الادوات المصرفية الاخرى للحفاظ على قوة الدينار مقابل الدولار.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter