حماس تدعو الفلسطينيين الى أسر الجنود الصهاينة

أعلن القيادي في حركة “حماس” صلاح البردويل إن الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط، لن يطلق سراحه قبل الاستجابة لشروط الفصائل الفلسطينية التي تطالب بإطلاق مئات الأسرى القدامى وذوي الأحكام العالية.
وقال البردويل خلال اعتصام مع الأسرى الفلسطينيين أمام مقر الصليب الأحمر في خان يونس بجنوب قطاع غزة “العدو الصهيوني لن يفرح بشاليط دون أن يدفع الثمن وبالشروط التي وضعتها فصائل المقاومة”.
واعتبر أن “تحرير الأسرى دين في عنق كل واحد منا، لن ينفك حتى نعمل على تحريرهم”.
وطالب القيادي في حماس، المؤسسات الحقوقية والدولية وكل الأطراف المعنية أن “تبذل مزيدا من الجهود للعمل على تحقيق مطالب الأسرى و الإفراج عنهم”، مؤكدا أن حركة حماس ستبذل كل جهودها للإفراج عنهم .
وطالب أهالي أسرى شاركوا في الاعتصام الفصائل الفلسطينية بأسر المزيد من الجنود الإسرائيليين للضغط على إسرائيل من أجل إطلاق سراح أبنائهم .
يشار الى ان شاليط أسر في العام 2006 خلال عملية نفذتها فصائل فلسطينية ضد موقع للجيش الإسرائيلي على حدود قطاع غزة

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter