جندي بريطاني ينتحر شنقا هربا من ذكريات حرب العراق

 

اقدم جندي سابق في القوات الخاصة البريطانية في التاسعة والثلاثين من العمر على الانتحار شنقا جراء معاناته من ذكريات الحرب في العراق.
وقالت صحيفة الـ “صن” الصادرة الجمعة ان بيتر ميرسر كان يعاني من اضطرابات ما بعد الصدمة بعد ان خدم في القوات الخاصة وشارك في العمليات القتالية في العراق وايرلندا الشمالية والبلقان.
واضافت الصحيفة ان ميرسر انتحر قبل ايام من موعد مثوله امام المحكمة بتهمة اعتداء عائلي، مشيرة الى انه عمل حارسا شخصيا خاصا في العراق بعد ان ترك الخدمة في القوات الخاصة البريطانية عام 1997.
وكان خبراء عسكريون حذروا من ان آلاف الجنود البريطانيين السابقين الذين خدموا في العراق وافغانستان يعانون من مشاكل نفسية، فيما حذرت جمعيات خيرية للعناية بقدامى المحاربين في المملكة المتحدة من ان عدد الجنود البريطانيين العائدين من افغانستان وخضعوا للعلاج من مشاكل في الصحة العقلية، وصل الى اعلى مستوياته منذ الغزو عام 2001

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter