تجار وسماسرة يقودون الكتلة العراقية ويقررون سياساتها من خلف الستار

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

وصفت نائبة عن الكتلة العراقية البيضاء القائمة العراقية بالطائفية بعد انسحاب عدد من نوابها ” مؤكدة ان ” تمويلها اقليمي وتدار من قبل تجار في احدى الدول المجاورة للعراق.

وقالت النائبة عالية نصيف ان ” القائمة العراقية اصبحت ذات طابع طائفي بعد الانسحابات الأخيرة التي شهدتها من قبل طائفة معينة بسبب اقتناعهم بانها تدار من قبل رجال ظل في القائمة وليس عن طريق التفاهامات والاتفاقات المشتركة بين الاحزاب المنضوية فيها “.

واضافت ان ” العراقية مولت مشروعها دول خارجية بدأت تملي عليها تنفيذ بعض البرامج مثل دعوات الانفصال بدفع اقليمي واضح ومخالف تماما لمشروع وبرنامج العراقية الانتخابي بسعيها الى الحفاظ على وحدة الصف العراقي أرضاً وشعباً “.

وتابعت ان ” القائمة العراقية تدار من قبل تجار وسماسرة في العاصمة الاردنية عمان الذين يجتمعون بقادة القائمة ويقررون ماذا يريدون او يفعلون ومن ثم يتم نقل تلك القرارات والتوصيات الى العاصمة بغداد “.

واشارت نصيف الى ان ” انسحاب اغلب اعضاء العراقية البيضاء من العراقية الام والذين هم كانوا من مؤسسي الاخيرة جاءت لهذه الاسباب واسباب اخرى من بينها التهميش والاقصاء وتفرد قادتها بالقرارات السياسية “لافتة الى انالعراقية البيضاء وهي كتلة برلمانية معارضة لاتعمل باجندة خارجية باتت محوراً لاستقطاب الرافضين للتفرد بالسلطة والتهميش الذي يمارسه قادة الكتل السياسية سواء في داخل مجلس النواب او داخل اجتماعات الكتل “.

يذكر ان القائمة العراقية بزعامة اياد علاوي شهدت خلال الاسابيع الماضية انسحاب عدد من نواب القائمة هم محمد الدعمي وزهير الاعرجي وامنة السعدي وعضو القائمة رضوان الكليدار والاعلان عن انضمامهم الى الكتلة العراقية البيضاء.

يشار الى أنّ ثمانية من نواب القائمة العراقية أعلنوا في آذار الماضي انسحابهم من القائمة العراقية وحركة الوفاق وتشكيل الكتلة العراقية البيضاء بزعامة حسن العلوي فيما أنيطت رئاسة الكتلة سياسياً لوزير الدولة لشؤون العشائر جمال البطيخ

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter