انباء عن اعتزام حزب الدعوة تنحية المالكي عن رئاسته

كشفت مصادر مطلعة عن حوارات تجري في داخل حزب الدعوة المقر العام (جناح نوري المالكي) من الممكن أن تفضي الى تنحي رئيس الوزراء نوري المالكي عن رئاسة الحزب .

وقال المصدر ان الخلافات الأخيرة في داخل الحزب و الإنتقادات التي طالت المالكي في إدارة الأزمة و بالأخص الشرخ الذي حصل بين جناح المالكي الذي يشارك أعضاؤه في السلطة والجناح الآخر الذي يعتقد تهميشه في الحزب و السلطة ، جعل قيادات الحزب تفكر مليا لإيجاد مخرج ينتشل الحزب من أزمته .

وأضاف المصدر بأن إستبعاد  صادق الركابي وياسين مجيد وطارق نجم عبد الله وسامي العسكري و بعض القيادات الاخرى ، خلقت أزمة في الحزب و جعلت هذه القيادات تنتقد طريقة إدارة الحزب و تقسيم الادوار في داخله و هناك اقتراحات تتعالى بوجوب تنحي نوري المالكي عن رئاسة الحزب و تفرغه لرئاسة الوزراء و ترشيح شخص اخر يمكنه ان يلم شمل الحزب .

و من بين الأسماء المطروحة اسم علي الأديب يبدو الاكثر حظا من بين مرشحي الحزب ، الذي من الممكن ان يطلب منه الاستقالة من وزارة التعليم العالي بغية قيادة الحزب بتفرغ.

يذكر ان حزب الدعوة مر بمراحل مختلفة في السابق حيث ابعد السيد كاظم الحائري بقرار الحذف في مؤتمر الحوراء زينب من رئاسة المجلس الفقهي للحزب ثم تم انسحاب الشيخ الاصفي و ثم طرد الدكتور الجعفري و الحبل على الجرار.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter