النجيفي والعطري: العراق وسورية شعب واحد وجسد واحد


اعلن مصدر مطلع عن اتفاق بين سورية والعراق على تخفيف اجراءات دخول العراقيين الى سورية

سورية تمنح العراقيين تأشيرات دخول فورية من المطارات والمنافذ الحدودية

 

وقال ان الاتفاق الذي ابرم خلال زيارة المهندس محمد ناجي العطري رئيس مجلس الوزراء في سورية الشقيقة يقضي بمنح الراغب بالسفر الى سورية تاشيرة دخول من المنافذ الحدودية والمطارات ودون الحاجة لتقديم طلب مسبق او الحصول على تاشيرة احدى الدول كي يتمكن من الدخول

من جهة اخرىبحث المهندس محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء ونوري المالكي رئيس الوزراء العراقي في بغداد الماضي تطوير علاقات التعاون بين البلدين بما يحقق مصالحهما المشتركة في مختلف المجالات

وناقش عطري والمالكي أوجه التعاون المشترك في ميادين الاقتصاد والتجارة والنفط والغاز والنقل والطاقة الكهربائية والتعاون في المجالات المالية والجمركية وإقامة الشراكات الاقتصادية والاستثمارية

كما بحث الجانبان سبل تفعيل مجلس التعاون الاستراتيجي عالي المستوى بين سورية والعراق الذي تم الاعلان عن تأسيسه عام 2009 وآلية تفعيل اللجان المشتركة والاتفاقيات الموقعة بين البلدين ورفدها باتفاقيات جديدة تعزز مجالات التعاون المستقبلي

وأكد رئيس مجلس الوزراء السوري حرص سورية على أمن واستقرار العراق ودعم عملية المصالحة الوطنية بين مكونات المجتمع العراقي السياسية والاجتماعية

كما هنأ المهندس العطري المالكي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة ونيلها ثقة البرلمان

وأكد العطري والمالكي حرص بلديهما المشترك على دفع مسيرة العلاقات السورية العراقية وفتح مجالات أوسع للتعاون المشترك بين الجانبين في مختلف المجالات

وكان العطري بدأ زيارة رسمية إلى العراق اجرى خلالها مباحثات مع المسؤولين العراقيين تناولت علاقات التعاون بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها وتوسيع آفاقها في مختلف المجالات الاقتصادية والتنموية

ورافق المهندس العطري وفد حكومي رسمي ضم وزراء المالية والخارجية والنفط والثروة المعدنية ورئيس هيئة التخطيط والتعاون الدولي ومعاون نائب رئيس الجمهورية

وكان قد استقبل رئيس مجلس النواب اسامة عبد العزيز النجيفي ، رئيس وزراء الجمهورية العربية السورية السيد محمد ناجي العطري والوفد المرافق له ، في مقر مجلس النواب العراقي يوم السبت.وقال النجيفي خلال اللقاء :” نحن سعداء بزيارتكم هذه في بيت الشعب الذي هو بيتكم ، ونحن نشعر ان هذه الزيارة هي زيارة الاهل ، فالشعبان العراقي والسوري تربطهما علاقات ومصالح وتاريخ واحد ، ويمثلان العمق العربي”.وعبر االنجيفي عن امله بعلاقات مستقبلية مشرقة للبلدين الشقيقين واصفا البلدين الشقيقين بانهما جسم واحد .واضاف النجيفي:” ان العراق كان في ازمة والان بدأ يخرج منها بقوة ، واصبح المستقبل امام العراق مفتوحا ، وهناك رغبة للبرلمان العراقي بالتقارب اكثر مع الشقيقة سوريا ، وهذه الرغبة موجودة نفسها عند الحكومة العراقية”.وعبر النجيفي عن قدرة البلدين الشقيقين على تحقيق تعاون استراتيجي رصين في مشاريع من شأنها ان تنهض بالبلدين الشقيقين .واشار الى : استضافة الشقيقة سوريا للشعب العراقي في ايام المحن ، وهذا موقف شريف لا يمكن للعراق ان ينساه .

ومن جانبه قال السيد العطري :”ان العراق بلدنا ، وزيارتنا هذه هي زيارة لاهلنا في العراق ، حيث جئنا نجدد مسيرة اجدادنا ، ونثبت اسس التواصل الذي يعيد الدفء بين ابناء الامة الواحدة .واضاف:ان ظروف العراق الصعبة زالت والحمد لله ، وقد آن الاوان لعلاقة جديدة عميقة مشرقة بين بلدينا ، وعلينا ان نعيد الحرارة للجسم الواحد “.ودعا السيد العطري الى : تعاون البلدين في كل المجالات منها الاقتصادية . واكد رغبة بلاده بالتعاون مع العراق ، داعيا الى تشكيل مجلس استراتيجي مشترك عالي المستوى ، يقوم على اساسه الوزراء في كلا البلدين بتوقيع الاتفاقيات الاقتصادية والتجارية ورفع هذه الاتفاقيات الى المجلس لتفعيلها.وحمل السيد العطري ، تحيات رئيس الجمهورية العربية السورية الاستاذ بشار الاسد الى الشعب العراقي ومحبته وفرحته بعودة الوئام بين ابنائه. معبرا عن ثقته بان يقوم العراق قويا من جديد وان يكون ظهيرا للامة العربية كما كان

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter