المجلس السياسي العربي في كركوك يطالب بكتابه دستور جديد وتجميد الحالي

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-bidi-font-family:Arial;}

طالب المجلس السياسي العربي في محافظة كركوك، جميع مكونات وأبناء العراق بالعمل على صياغة دستور جديد للبلاد يحفظ عروبة العراق وهويته الوطنية بعيدا عن الاملاءات الخارجية، مشددا على ضرورة تجميد العمل بالدستور الحالي.وقال المجلس السياسي العربي في كركوك في بيان له إن “هذه المرحلة التاريخية تعد من اخطر المراحل التي يمر بها بلدنا”، مبينا أن “النتيجة الحتمية للاحتلال الأميركي للعراق وجود تركات خطيرة أساسها الدستور الذي يشوبه الخلافات السياسية غير المتوازنة ونعرات وخلافات داخلية مصطنعة”.وأضاف  المجلس أن “العراق يعاني من تدخل غير مسبوق لدول الجوار ودماء أبنائه تنزف على مدار الساعة”، مشيرا إلى أن “جميع هذه الأسباب وغيرها تدعونا اليوم إلى وقفة جدية لإعادة اللحمة الوطنية لشعبنا العراقي وإزالة كل ما يكدر وحدة الصف الوطني”.وشدد المجلس السياسي العربي على ضرورة “البدء بإعادة كتابة دستور عراقي جديد بإرادة وطنية”، مطالبا “جميع  الوطنيين من أبناء العراق إلى تحمل المسؤولية التاريخية نحو إعادة كتابة الدستور وإيقاف العمل بالدستور الحالي وتجميده لأن العراقيين لم يروا منه الا الويلات والمشاكل والانقسامات.”وأكد المجلس السياسي العربي على أهمية “كتابة دستور جديد في ظل سيادة وطنية خالصة بعيدة عن أي تأثير أو أجندة خارجية على أن يكتب بأيدي عراقية مهنية حيادية حرة وان يكون ضامناً لحقوق أبناءه ودمائهم من الشمال إلى الجنوب وان يحافظ على وحدة العراق وهويته العربية وسيادته الوطنية أرضاً وماءاً وسماء .”

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter