المالكي يعاقب قضاة عراقيين حكموا ببراءة شاب عراقي قاوم قوات الاحتلال

قرر رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي معاقبة القضاة العراقيين الذين حكموا بالبراءة على شاب عراقي القى قنبلة على جنود الاحتلال الامريكي في الموصلمصدر اعلامي مطلع قال ان المالكي عبر عن غضبه الشديد من قرار المحكمة وانه اصدر تعليماته الى وزارة العدل لمعاقبة القضاة وابعادهم عن السلك القضائي المصدر اشار الى ان المالكي  ابلغ السفارة الامريكية انزعاجه وغضبه الشديد من قرار المحكمة معتبرا ما قام به الشاب العراقي بانه عمل ارهابيواضاف ان المالكي امر كذلك بالقبض على الشاب العراقي وفق الصلاحيات التي يتمتع بها وفق ما يسمى بقانون الارهاب واوعز الى قوة حكومية بمتابعته والقبض عليه فورايذكران محكمة أصدرت جنايات الموصل  حكما يقضي بالبراءة على متهم القى قنبلة يدوية على القوات الأمريكية. بعد ان قام الجيش الامريكي برفع دعوى ضد احد المواطنين في محافظة نينوى اتهمته بمهاجمتها معززة الدعوى بشهود من القوات الامريكية حول ذلك.واستندت المحكمة في قرارها على مجموعة من المواثيق الدولية التي سمحت وأباحت مقاومة الاحتلال حتى بالاعمال المسلحة .كما استندت الى الاتفاقية العربية لمكافحة الارهاب التي نشرت في الوقائع العراقية عام 2009 ولم تشر هذه المعاهدة الى استثناء القوات الامريكية من حق الشعب في مقاومة الاحتلال.

وكانت الهياة اصدرت القرار برئاسة القاضي اسامة حامد وعضوية كل من القضاة كامل سعيد وسالم محمد نوري

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter