القهوة تطرد عنك كابوس الانتحار

أظهرت دراسة أميركية حديثة أن الاشخاص الذين يتناولون ما بين ثلاثة وخمسة أكواب من القهوة يومياً، يواجهون مخاطر أقل للوفاة المبكرة جراء تعرضهم لأمراض القلب والسكري والأعصاب، وتقل نسب التفكير في الانتحار في صفوفهم.
وأشارت الدراسة التي اعدها باحثون من معهد “هارفرد تشان سكول اوف بابلك هلث”، ونشرت نتائجها مجلة “سيركوليشن” الطبية إلى أن “القهوة سواء كانت تحوي مادة الكافيين أم لا، فهي تحتوي على منافع صحية”.
وقارن العلماء بين أشخاص لا يتناولون القهوة بتاتاً أو يحتسونها بكميات قليلة لا تتعدى الكوبين يومياً، وآخرين يتناولون كميات اكبر تصل إلى خمسة أكواب يومياً.
ولم تخلص الدراسة إلى أي رابط سببي واضح بين القهوة وتراجع خطر الإصابة ببعض الأمراض، إلا أنها وجدت رابطاً ظاهرياً في هذا المجال يتماشى مع نتائج دراسات سابقة. ويؤكد العلماء على ضرورة التعمق بدرجة اكبر في الموضوع.
وأوضح المعد الرئيس للدراسة، وطالب الدكتوراه في قسم التغذية مينغ دينغ أن “هناك مكونات حيوية فاعلة في القهوة، تقلص الالتهابات”.
وخلافاً لما اظهرته دراسات سابقة، لم تخلص هذه الدراسة إلى وجود آثار حماية للقهوة ضد مرض السرطان.
وتستند هذه الأعمال إلى جمع بيانات من ثلاثة استطلاعات كبرى شملت 300 ألف ممرض واخصائي في الصحة، اجابوا على اسئلة تتعلق بوضعهم الصحي وعاداتهم الحياتية في مراحل زمنية محددة امتدت على 30 عاماً.
وأوضحت الدراسة أن “الاستهلاك المعتدل للقهوة، أدى إلى تقليص خطر الوفاة جراء الاصابة بالأمراض القلبية الوعائية والسكري، والأمراض العصبية مثل (باركنسون) والانتحار”.
واعتمدت هذه الدراسة على استبيانات لأشخاص يدونون بأنفسهم ملاحظات عن عاداتهم الحياتية، الأمر الذي يطرح تساؤلات حول دقة الاجابات. ويحذر الخبراء من مخاطر تناول القهوة لدى بعض الأشخاص.
وذكر أستاذ التغذية وعلم الاوبئة في جامعة هارفرد، فرانك أن “المواظبة على تناول القهوة قد يكون جزءاً من نظام غذائي متوازن وسليم”.
واشارا إلى أن “بعض الاشخاص مثل النساء الحوامل والاطفال، عليهم الحذر من تناول مادة الكافيين”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter