العبادي يسرق افكار نائب رئيس جمهورية السودان في ( ورقته الاصلاحية)

هاجم عضو ائتلاف المواطن فادي الشمري، أعضاء ائتلاف دولة القانون “المتصدين للمسؤولية”، متحديا إياهم بتحديد الكتل السياسية التي تعرقل “الإصلاحات” التي أعلنها رئيس الوزراء حيدر العبادي، فيما كشف عن فقرات “أساسية” في الورقة الإصلاحية التي قدمها العبادي “مقتبسة” من مسؤول سوداني.
وقال الشمري في حديث تلفازي إن ائتلاف المواطن “قدم أربعة حلول للعبادي، إما ان يطلب من الكتل السياسية ترشيح بدلاء للوزارات التي يتصدون لها ويحدد هو طبيعة معايير الترشيح، أو أن يستقيل من رئاسة الوزراء ونشكل حكومة تكنوقراط شاملة”.
وأضاف الشمري، أن “الحل الثالث يكمن باستقالة رئيس الوزراء من حزب الدعوة أمام الناس والبرلمان، ويكون ذلك مشروطا بتقديم الحزب ضمانات بعدم التدخل بتشكيل الحكومة الجديدة”، لافتا إلى أن “الحل الرابع هو أن تنسحب الكتل السياسية من الحكومة ويشكل العبادي حكومة حزب الدعوة لكي يتحمل كامل المسؤولية، لكنه لم يعط جوابا صريحا على أية فقرة”.
وأشار الشمري إلى أن “الأخوة المتصدين في دولة القانون أبطال في الالتفاف الإعلامي”، متحديا إياهم بـ”تحديد الكتل السياسية التي تعرقل الإصلاحات وماذا تعرقل”.
وتابع أن “ورقة الإصلاح التي قدمها العبادي لم تكن ناضجة وهناك فقرات أساسية بداخلها مقتبسة من أقوال لنائب رئيس الجمهورية السوداني.. كوبي بيست من الانترنت”، معتبرا أن “هذا يعاب فيه الفريق الذي أعطى الورقة لرئيس الوزراء”.
وكان العبادي دعا في (9 شباط 2016)، لإجراء تغيير وزاري “جوهري” يضم شخصيات تكنوقراط، وطالب مجلس النواب والكتل السياسية بمؤازرة الحكومة في ذلك.
كما طالب العبادي في (20 شباط 2016)، البرلمان بتفويض عام لتغيير الكابينة الوزارية بالكامل وتشكيل كابينة أخرى وفق “المهنية والاختصاص”، فيما دعا الكتل السياسية إلى التنازل عن استحقاقها الانتخابي من أجل “المصلحة العليا للبلد”.
يشار إلى أن العبادي أرسل في وقت سابق، ورقة إصلاح سياسي إلى الكتل السياسية لإبداء الرأي بشأنها، فيما دعاها إلى ترشيح من تتوسم فيهم الخبرة لشغل الحقائب الوزارية

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter