الضحاكون يتقاسمون الكعكة وبايدن ينادي مجددا بتقسيم العراق

أعرب رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي عن رفضه لدعوة نائب الرئيس الأميركي جو بايدن لتقسيم العراق على أسس طائفية، وطالب العراقيين بالرد على هذه الدعوة.. وقال المالكي في كلمته الاسبوعية: “في الوقت الذي يشهد فيه العراق حراكا سياسيا لتشكيل حكومته الجديدة يظهر مجددا نائب الرئيس الامريكي ليطرح مشروع تقسيم العراق، وهو أمر مرفوض منه ومن أي محاولات لتقسيم العراق تحت أي مسمى“..

وأضاف المالكي أن “دعوة بايدن القاضية بتشكيل حكومات الاقاليم على أساس عرقي طائفي مرفوضة، وعليه أن لا يطرح أي مواضيع تدعو الى التقسيم، وعلى العراقيين أن يردوا عليه بالرفض”، مطالبا إياه بـ”احترام الدستور وعدم طرح قضايا تضر بالعراق“..

وفي الوقت ذاته تمادت جميع الكتل السياسية في اغفالها لتصريحات بايدن ولاذ رؤساؤها في اجتماعات لتبادل الضحكات الرنانة بمناسبة تقاسم الكعكة الحكومية وعودة ولي امرهم الاميركي الى العراق ثانية بقواته الجوية ومستشاريه على الارض.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter