الصدريون يدعون الى طرد التحالف الدولي من العراق لضلوعه بمخطط التقسيم

عزت  كتلة الأحرار النيابية اساب قصف التحالف الدولي لقطعات الجيش العراقي شمال الرمادي لفشل مشروعهم بتقسيم العراق، داعية الحكومة والبرلمان إلى طرد التحالف الدولي من ارض العراق ، وعدم السماح لهم بالتحليق فوق الأجواء العراقية.

وقال النائب عن الكتلة عبد العزيز الظالمي في بيان له إن “تكرار قصف الطائرات التابعة للتحالف الدولي ومن ورائه قوات الاحتلال الأمريكي لقوات الجيش العراقي والحشد الشعبي يأتي نتيجة للضربات الموجعة والهزائم المتتالية التي تلقتها مجاميع داعش “، مبيناً أن “نفي الأمريكان أو تبرير الضربات بحجة الخطأ أصبح أكذوبة مستهلكة ، ولا يصدقها الشعب العراقي”.

وأضاف أن “قصف التحالف لقطعات الجيش العراقي المرابطة في منطقة البو ذياب التابعة لمحافظة الانبار يعد جزءا من مسلسل دعمهم لداعش بعد فشل مشروعهم بتقسيم العراق إلى دويلات ” ، داعياً الحكومة والبرلمان إلى “الوقوف وقفه حازمة واتخاذ موقف جريء برحيل وطرد التحالف الدولي من ارض العراق ، وعدم السماح لهم بالتحليق فوق الأجواء العراقية”.

وأكد الظالمي أن” القوات الأمنية والحشد الشعبي والعشائر اثبتوا من خلال الانتصارات التي حققوها في آمرلي وجرف النصر وآخرها في صلاح الدين أنهم قادرون على دحر الإرهابيين دون مساعدة التحالف الدولي”.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter