الزعبي: الشعب السوري لا يركع ولا ينكسر وهزيمة اعدائه محققة بفضل وعيه وادراكه

أكد وزير الإعلام السوري عمران الزعبي أن الإرهاب الذي ضرب محافظة السويداء يريد أن يوجه رسالة إلى كل أبنائها دون استثناء مفادها أنكم يا أهالي السويداء وقفتم إلى جانب وطنكم ولذلك ادفعوا ثمن هذا الوقوف بالدم.

وقال الوزير الزعبي في اتصال هاتفي مع التلفزيون العربي السوري.. أن سورية تدفع ثمن وعيها وإدراكها ومواقفها العربية والإسلامية والحضارية على مدار عقود طويلة ولذلك فالإرهاب الذي ضرب اليوم تحديدا في السويداء يريد أن يوجه رسالة إلى أهاليها جميعا دون استثناء مفادها أنكم يا أهل السويداء وقفتم الى جانب بلدكم ودولتكم ووطنكم وجيشكم ولذلك ادفعوا ثمن هذا الوقوف بالدم.

وأشار الزعبي إلى أن محافظة السويداء كما كل بقعة سورية شهدت هذا النوع من الإرهاب التكفيري والجرائم القذرة ولأن شعبها وأهلها سوريون حقيقيون حضاريون واعون متمسكون بالوطن ووحدتهم الوطنية وترابهم الوطني.

وأوضح وزير الاعلام أن القتلة الجبناء لا يدركون أن أهالي السويداء تاريخيا كما في كل المحافظات السورية دفعوا ثمن مواقفهم ليس الان فقط بل عبر تاريخهم ومنذ أيام الاحتلال الفرنسي وهذا الشعب كان قبل الاحتلال التركي العثماني يدفع ثمن كبريائه وعنفوانه بالدم وبالروح لافتا الى أن الإرهابيين الذين يستهدفون البلدات والمناطق والمدن السورية يريدون توجيه رسائل وكل رسائلهم ذهبت إلى العنوان الخاطئ لأن الشعب لا يركع ولا ينكسر ويؤمن بالله وبعروبته ووطنه وأخلاقياته معتبرا أن هزيمة أعداء الوطن محققة بفضل الوعي والإدراك والتحليل العميق.

وقال الوزير الزعبي.. إن الدولة التي هي الشعب والأرض وكل مكونات الوطن الذي نحن دونه لا نساوي شيئا ولا قيمة لنا كأفراد إذا تعرض هذا الوطن إلى مخاطر التفتيت أو انتهكت سيادته أو إذا ربح هؤلاء الإرهابيون التكفيريون ومن يقف خلفهم فالرسالة مفادها من يكن على حق ومن يحمل رسالة ويؤمن بهذه القضايا يجب أن يكون مدركا بأن ثمة ثمنا سيدفعه وسنبقى ندفعه في كل وقت لأننا على حق ولأن غيرنا على باطل لا يرهبنا تفجير السيارات المفخخة ولا الذبح ولا الخطف ولا القتل ولا قذائفهم وصواريخهم.

وأضاف الزعبي.. إن على أعداء الوطن أن يدركوا ان مفاعيل هذا النوع من العمليات انتهت إذا كان لها مفاعيل في الأيام الأولى فمفاعيل هذا الإرهاب لم يعد لها انعكاس لدى السوريين ولا على أرض الميدان.

 

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter