الخارجية الروسية: استخدام المعارضة المتعنتة في سورية لأساليب الإرهاب ضد السكان والمنشآت والمنظمات الأجنبية يستحق أشد الإدانة الدولية

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”Table Normal”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt;
mso-para-margin:0cm;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:10.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-bidi-font-family:Arial;}

موسكو/سانا/وكالة انباء التحرير(واتا): أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن استخدام المعارضة المتعنتة في سورية لوسائل الارهاب ضد المدنيين والمنشآت والمنظمات بمافيها الأجنبية يستحق أشد الإدانة الدولية مجددة موقف روسيا الداعي إلى الإسراع في وقف العنف واستخدام وسائل سياسية سلمية للبحث عن مخرج من الأزمة الراهنة في سورية.

وقالت الوزارة في بيان أصدرته في هذا الصدد إن تعرض مقر فرع شركة “ستروي ترانس غاز” الروسية في مدينة حمص الذي يقع في الطابق الثامن لاحد الابنية لإطلاق النار من بندقية رشاشة ليل الأربعاء الماضي يؤكد أن هذه المعارضة السورية المتعنتة تسير على طريق استخدام وسائل الإرهاب ضد المدنيين وكذلك المنشآت والمنظمات بما فيها الأجنبية التي تعمل لضمان حياة طبيعية في البلاد.

وأوضحت الوزارة أن هذا العمل الإجرامي لم يسفر عن وقوع إصابات وأن السفارة الروسية في سورية اتخذت إجراءات عملياتية عاجلة لتشديد تدابير ضمان أمن ممثلية شركة “ستروي ترانس غاز” والمواطنين الروس.

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter