الخارجية الأميركية تستعين بـسبعة آلاف مرتزق أمني جديد فـي العراق

أحجمت السفارة الاميركية في بغداد عن التعليق بشأن تصريحات مساعد وزير الخارجية الاميركية لشؤون العراق مايكل كوربين حول مساعي وزارة الخارجية بتعيين 7 آلاف متعاقد أمني جديد في العراق حال موافقة الكونغرس على ميزانية عام 2011. ولم تعط السفارة الاميركية في بغداد أي رد رسمي حول الموضوع، وأعلنت الخارجية الاميركية أنها ستستعين بـ 7 آلاف متعاقد أمني جديد في العراق حال موافقة الكونغرس على ميزانية عام 2011.وقال نائب مساعد وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون العراق مايكل كوربين أمام مؤتمر صانعي السياسات العربية الأمريكية بواشنطن أن المتعاقدين الجدد سيساعدون حكومة العراق في تحسين أداء الشراكة والخدمات المدنية. وأكد كوربين أن الخارجية الاميركية ستعين 7 آلاف متعاقد أمني جديد بعد أن يوافق الكونغرس على ميزانية عام 2011 وهي الميزانية التي طلبت فيها وزارة الخارجية تخصيص مبلغ 6ر2 مليار دولار لعملياتها في العراق.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter