الجامعة العربية تتحدث عن مؤشرات في العراق حول التوافق على تشكيل الحكومة

ذكرت جامعة الدول العربية الثلاثاء الماضية ان هناك مؤشرات على أن الامور في العراق تسير باتجاه التوافق على تشكيل الحكومة وان الأم المرتبط بتشكيل الحكومة العراقية مختلف عما حدث بشأن تشكيل الحكومة اللبنانية في وقت سابق.
وقال نائب الامين العام للجامعة العربية السفير أحمد بن حلي في تصريح للصحافيين اليوم بمقر الجامعة العربية ان تشكيل الحكومة العراقية أسهل مما كان عليه تشكيل الحكومة اللبنانية خلال أزمتها السابقة كما ان هناك مؤشرات على أن الامور في العراق تسير باتجاه التوافق على تشكيل الحكومة العراقية.
وأكد ان الملف العراقي في طليعة اهتمام الجامعة العربية مشيرا الى انه بعد انتهاء الانتخابات العراقية التي ساهمت الجامعة العربية في مراقبتها كان ايضا للجامعة حضور في الفرز اليدوي لنتائج بغداد.
وأوضح ان هناك حراكا سياسيا بين الفرقاء السياسيين والقوى التي برزت خلال هذه الانتخابات ولا بد من دفع الاشقاء لايجاد صيغة تسرع في تشكيل حكومة تمثل العراق بمختلف مكوناته السياسية سيكون على عاتقها مهام كبيرة.
واشار بن حلي الى انه على الحكومة العراقية مهمة أساسية تتمثل بتأمين الامن والاستقرار في العراق فضلا عن الخدمات كالطاقة والبترول.
وحول رئاسة العراق للقمة العربية المقبلة في دورتها ال23 قال بن حلي “ان العراق سيرأس القمة العربية المقبلة ومكان انعقادها متروك للعراقيين والمشاورات بين الدول العربية” لافتا الى ان التحضير للقمة يبدأ قبلها بنحو ستة الى ثمانية شهور لكن الحديث يدور الان حول تشكيل حكومة وحدة وطنية.
وأضاف “العراق عامل استقرار في المنطقة وهو الامر الذي ينعكس على الجميع وللجامعة العربية دور في تحقيق المصالحة العراقية التي بدأت وخطت خطوات كبيرة منذ مارس الماضي وهي جزء من خطوات اساسية لا بد من البناء عليها”.
وجدد دعوته بضرورة الاسراع في تشكيل حكومة عراقية وطنية برؤية شاملة لا تنطلق من منطقة أو تيار معين مؤكدا ان الجامعة العربية والدول العربية تعمل في هذا الاتجاه وان هناك جهودا مضاعفة في هذا الاتجاه

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter