البياتي : نفدت ذخيرة القوات الامنية بسبب معركة الانبار فاستوردنا عتادا من صربيا واوكرانيا والتشيك

اعترف مقرب من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بان المعركة التي تدور رحاها في محافظة الانبار منذ ثلاثة اشهر  بين القوات الحكومية والجماعات المسلحة  تسببت بنفاد ذخيرة الجيش والقوات الامنية مما اضطر الحكومة الى استيراد اعتدة من بعض الدول لادامة المعركة.

وقال القيادي في حزب الدعوة عباس البياتي، الذي سبق ان طالب  باستنساخ المالكي  لكونه شخصية استثنائية حسب تعبيره ، انه تم التعاقد مع صربيا ورومانيا واوكرانيا والتشيك على اسلحة خفيفة وذخائر لغرض ادامة القتال  في الفلوجة وحي الملعب وشارع ستين والخالدية بالرمادي حيث نفدت الذخيرة المستخدمة بهذه المعارك للسلاحين الامريكي والروسي  .

وأكد البياتي ان العراق اضطر لشراء اسلحة خفيفة وذخائر من دول صربيا ورومانيا وأوكرانيا والتشيك بسبب طول المعركة في الانبار وعدم وجود كميات من الذخيرة تساعد على ديمومة القتال. 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter