البرلمان يكشف عن 20 ألف شهادة مزورة لموظفين يكلفون الدولة ملايين الدولارات

كشفت لجنة النزاهة في البرلمان العراقي اليوم عن وجود 20 ألف شهادة دراسية مزورة لموظفين في مؤسسات الحكومة الحالية، يقدر مجموع رواتبهم بعشرات الملايين من الدولارات سنوياً.

وأوضح مصدر مسؤول في اللجنة انها ستقوم باتخاذ إجراءات مشددة بحق أولئك الموظفين أصحاب الشهادات المزورة.  

وأضاف ان اللجنة طلبت من جميع الوزارات والهيئات تزويدها بالوثائق الدراسية للعاملين فيها، بالإضافة إلى تدقيق الوثائق الخاصة بالنواب والوزراء وأصحاب الدرجات الخاصة

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter