الاجتماعات التحضيرية لجلسات الحوار الوطني السوري تتواصل في جميع المحافظات والجامعات

<!– /* Font Definitions */ @font-face {font-family:”Cambria Math”; panose-1:2 4 5 3 5 4 6 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:roman; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-1610611985 1107304683 0 0 159 0;} @font-face {font-family:Calibri; panose-1:2 15 5 2 2 2 4 3 2 4; mso-font-charset:0; mso-generic-font-family:swiss; mso-font-pitch:variable; mso-font-signature:-1610611985 1073750139 0 0 159 0;} /* Style Definitions */ p.MsoNormal, li.MsoNormal, div.MsoNormal {mso-style-unhide:no; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:””; margin-top:0in; margin-right:0in; margin-bottom:10.0pt; margin-left:0in; text-align:right; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:11.0pt; font-family:”Calibri”,”sans-serif”; mso-fareast-font-family:Calibri; mso-bidi-font-family:Arial;} p.MsoNoSpacing, li.MsoNoSpacing, div.MsoNoSpacing {mso-style-priority:1; mso-style-unhide:no; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:””; margin:0in; margin-bottom:.0001pt; text-align:right; mso-pagination:widow-orphan; direction:rtl; unicode-bidi:embed; font-size:11.0pt; font-family:”Calibri”,”sans-serif”; mso-fareast-font-family:Calibri; mso-bidi-font-family:Arial;} .MsoChpDefault {mso-style-type:export-only; mso-default-props:yes; font-size:10.0pt; mso-ansi-font-size:10.0pt; mso-bidi-font-size:10.0pt; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-fareast-font-family:Calibri; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-bidi-font-family:Arial;} @page Section1 {size:8.5in 11.0in; margin:1.0in 1.25in 1.0in 1.25in; mso-header-margin:.5in; mso-footer-margin:.5in; mso-paper-source:0;} div.Section1 {page:Section1;} –>

/* Style Definitions */
table.MsoNormalTable
{mso-style-name:”جدول عادي”;
mso-tstyle-rowband-size:0;
mso-tstyle-colband-size:0;
mso-style-noshow:yes;
mso-style-priority:99;
mso-style-qformat:yes;
mso-style-parent:””;
mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt;
mso-para-margin:0in;
mso-para-margin-bottom:.0001pt;
mso-pagination:widow-orphan;
font-size:11.0pt;
font-family:”Calibri”,”sans-serif”;
mso-ascii-font-family:Calibri;
mso-ascii-theme-font:minor-latin;
mso-fareast-font-family:”Times New Roman”;
mso-fareast-theme-font:minor-fareast;
mso-hansi-font-family:Calibri;
mso-hansi-theme-font:minor-latin;
mso-bidi-font-family:Arial;
mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

دمشق/سانا/وكالة انباء التحرير(واتا): تتواصل في المحافظات السورية الشقيقة الاجتماعات التحضيرية لجلسات الحوار الوطني لبحث الاستعدادات وتشكيل اللجان التحضيرية لانطلاق جلسات الحوار وفق جدول زمني ينتهي في العشرين من أيلول الجاري.

ففي ريف دمشق ناقش المشاركون في الاجتماع التحضيري اليوم آلية تحقيق اوسع مشاركة جماهيرية في الحوار تحت سقف الوطن وبروح الالتزام والمسؤولية بقضايا الوطن والمواطن.

وتم في الاجتماع الاتفاق على توجيه الدعوات لعدد من الأشخاص يمثلون كافة فعاليات المحافظة السياسية والشعبية والاقتصادية إضافة إلى إعداد محاور الجلسات وبرنامج الحوار وتحديد رؤساء جلسات الحوار من المختصين مع تخصيص المحور الاقتصادي والاجتماعي بيومين من الجلسات التي ستستمر على مدى الأسبوع القادم في مجمع صحارى.

وفي اللاذقية تمخضت الاجتماعات التحضيرية لجلسات الحوار الوطني يومي أمس واليوم عن تشكيل ثلاث لجان تتولى مناقشة وبلورة الأفكار والمقترحات التي يجمع عليها المشاركون في المجالات الاقتصادية والسياسية والتنموية المتعلقة باحتياجات المحافظة على أن تبدأ جلسات الحوار يوم الأحد القادم.

وقال الدكتور يوسف سلمان عضو اللجنة التحضيرية للحوار إن اللقاء التحضيري يمثل كافة أطياف المجتمع للخروج برؤية موحدة بغية تحصين سورية وسد الثغرات التي تعمل القوى الخارجية على استغلالها للتدخل في الشؤون الداخلية السورية مؤكداً أن الهدف من هذا الحوار هو تعزيز مناخ الديمقراطية وبناء دولة مدنية تعددية عبر صياغة دستور جديد أو إجراء تعديلات على الدستور الحالي بما يسهم في صياغة مستقبل افضل لسورية.

بدوره قال اسكندر جرادة عضو اللجنة التحضيرية إن هذا الحوار يكتسب أهمية كبيرة لأنه سيضم شرائح واسعة من المجتمع وسيتناول مواضيع سياسية واقتصادية واجتماعية تهم المواطنين وسيكون الهدف الاساسي منه العمل من أجل سورية التي تخوض معركة وطنية مؤكداً أن الحوار يسعى لتكريس دور سورية الداعم للمقاومة.

من جهته قال خالد أبو الركب عضو اللجنة إن الاجتماع الذي تم اليوم هدفه وضع أسس ومعايير للتعبير عن الآراء المختلفة مشيراً إلى ضرورة التركيز على الجانب الاقتصادي لتحقيق طموحات المواطنين وإعطاء كل ذي حق حقه والتركيز على مكافحة الفساد.

وتشارك في الحوار مختلف الفعاليات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والمجتمع الأهلي وكافة اطياف المجتمع من أحزاب ومستقلين وشخصيات معارضة وممثلو المجتمع المحلي من الشخصيات وأساتذة الجامعات والطلبة والفعاليات النقابية والمسؤولون الحكوميون ومسؤولو التخطيط

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter