إتحاد المغرب العربي يجدد إدانته للتطاول السويسري على الشعب الليبي

جدد إتحاد المغرب العربي إدانته للتطاول السويسري على الشعب الليبي ، وإعلان تضامنه الكامل مع الجماهيرية العظمى في مواجهة هذا التطاول

وقال في بيان أصدرته الأمانة العامة للإتحاد امس اليوم الجمعة في الرباط : سجلت الأمانة العامة لإتحاد المغرب العربي ، وبأسف شديد ، الإجراءات التي اتخذتها السلطات السويسرية مؤخرا والقاضية بالحد من حرية تنقل المواطنين الليبيين إلى هذا البلد ، وما تمخض عن ذلك من تطورات لا تخدم العلاقات بين الدول المبنية أساسا على التفاهم والإحترام المتبادل ، وحل الخلافات بالطرق الودية المتعارف عليها

وفي الوقت الذي تجّد فيه دول إتحاد المغرب العربي كافة ، وبكل حزم ، للتصدي إلى حملات التشويه المغرضة التي يتعرض لها الدين الإسلامي وبعض رموزه ومقدساته من قبل أطراف ذات نوايا عدائية لديننا الحنيف ، فإننا نخشى ونرفض في المغرب العربي أن يتم توظيف هذا الخلاف وتطوراته بما لا يخدم الأمن والسلام والإستقرار في منطقتنا وعبر العالم لذلك ، يجدد إتحاد المغرب العربي ، ومن خلال أمانته العامة ، تضامنه الكامل مع الجماهيرية العظمى

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter