ألح ﮔو……..مات

سلام دواي

 

كما ينكسر الضوء

انكسرت

فتسربت الى عتمة هادئة

ارح ركابك

لم يبق ما يستحق العناء

الرهان على الميتين أجدى

في بلد

تضاجع فيه الديانات انفسها

لتنسخ نفس المذاهب

وتضاجع فيه المذاهب انفسها

لتنسخ نفس الخلافات

وتضاجع فيه الخلافات انفسها

لتنسخ نفس الحكومات

وتضاجع فيه الحكومات انفسها

لتنسخ (ألح و…..مات)

 

ينكسر الضوء

ولاينكسر الصوت

وهل كنت سوى صوت

يدوي في مسغبات العراق

(الماعنده منين يجيب يا خلك الله)*

 

نم هانئا

وتمسك قويا بترابك

فربما غدا

حين تستفتي الحكومات قرودها

يذهب الجنوب الى الجنوب

ويمضي الشمال الى الشمال

ويبقى العراق بلا جهة

فيلوذ اليك…………….

 

*(الح ﮔو..مات) عمل تلفزيوني كان قد كتبه الراحل وأثار جدلا كثيرا

*(الماعنده منين يجيب)مطلع اغنية كتبها في سنين الجوع والحصار

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter