أحذية .. محمود عبداللطيف

أحذية .. مرهقة بـ احتمالات الطريق

مملؤة بـ الوجع

و يقين السقوط من على صراط التمني

 

أحذية لـ أطفال لن يذهبوا للمدرسة

لـ يرسموا بـ الطباشير

أحلامها

 

أحذية لـ أطفال لن يحضروا هذا العيد

و ثياب .. بـ ألف رقعة لـ حياة رثة

 

أحذية لـ صبايا .. لن يقرأن رسائل العشق

أو يهربن قبلة لـ أحبة

يسجد الليل في منتصفه

بين كفوفهم .. خاشعا

من شغف التمني

 

أحذية .. لـ شيوخ لن تسعل احلامهم ..

آخر الاحتراق .. بعد الصمت

 

أحذية لـ نساء

جفت اثدائهن .. قبل الغيم .. وقبل الخريف

و بلا مطر .. سـ تنام الحكايا

 

أحذية .. لـ أرجل

لن تمشي ..

لن ترقص

لن ترتجف بردا وخوف .. بعد هذا الخراب

 

أحذية بـ كل ألــــوان الأغاني

 

في انتظار احتمال هطول مـــا

 

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter